10.5 C
Istanbul
السبت, يناير 23, 2021
الرئيسية رئيسي آبي أحمد يعلن دخول الجيش عاصمة إقليم تيغراي بشكل كامل

آبي أحمد يعلن دخول الجيش عاصمة إقليم تيغراي بشكل كامل

107
آبي احمد يعلن السيطرة على إقليم تيغراي

أعلن رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد السبت أن الجيش دخل عاصمة تيغراي في إطار الهجوم الذي يشنّه على قادة الإقليم المتمرّدين، وفق التلفزيون الرسمي. ونقلت هيئة البث الإثيوبية عن أبيي قوله “تمكّنا من دخول مدينة ميكيلي من دون أن يتم استهداف المدنيين الأبرياء”.

وأوضح رئيس الوزراء الإثيوبي، في خطاب متلفز، أن الجيش تمكن من دخول ميكيلي دون أن يلحق الأذى بالمدنيين الأبرياء.

وفي تغريدة عبر تويتر، كتب أحمد أن “العملية الرئيسية انتهت بنجاح.. أمامنا الآن المهمة الحاسمة لإعادة بناء ما تم تدميره وإصلاح ما تضرر”.

وتعرّضت عاصمة إقليم تيغراي الإثيوبي إلى قصف عنيف السبت، وفق ما أعلنت السلطات المحلية ومصادر من منظمات إغاثة، في وقت تستعد المدينة التي تعد نصف مليون نسمة لمواجهة هجوم يستهدف قادة الحزب الحاكم لها.

من جانبه قال زعيم الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي في إثيوبيا، دبرصيون غبرمكئيل، مساء السبت، إن قواته ستواصل قتال الحكومة الإثيوبية، وذلك بعد ساعات من إعلان أديس أبابا اكتمال العمليات العسكرية للجيش في الإقليم.

وأضاف في رسالته “وحشيتهم لن تزيدنا إلا إصرارا على محاربة هؤلاء الغزاة حتى النهاية”،

وردا على سؤال من رويترز في رسالة نصية عما إذا كان ذلك يعني أن قواته ستستمر في القتال، أجاب دبرصيون: “بالتأكيد. الأمر يتعلق بالدفاع عن حقنا في تقرير المصير”.

وأمر أيي الجيش ببدء العملية في تيغراي في الرابع من نوفمبر-تشرين الثاني بعد احتكاكات استمرّت أشهرا بين الجيش الحكومي وقوات “جبهة تحرير شعب تيغراي” التي هيمنت على الحياة السياسية في إثيوبيا وسيطرت على أجهزتها الأمنية في معظم سنوات العقود الثلاثة، التي سبقت صعود أبيي إلى السلطة في 2018.

ورفضت أديس أبابا التفاوض مع جبهة تحرير شعب تيغراي، واعتبر أبيي أن الدعوات المطالبة بإجراء حوار تمثّل “تدخلا” في شؤون إثيوبيا الداخلية.

واستقبل رئيس الوزراء الإثيوبي في أديس أبابا الجمعة ثلاثة رؤساء أفارقة سابقين هم الموزمبيقي جواكيم شيسانو والليبيرية إلين جونسون سيرليف والجنوب افريقي كغاليما موتلانتي الذين أرسلهم الاتحاد الافريقي هذا الأسبوع لاجراء وساطة.

وتسببت الحرب في إقليم تيغراي بفرار الآلاف، وقالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين الجمعة إن نحو 100 ألف لاجئ إريتري في تيغراي يواجهون خطر نفاد الغذاء بحلول يوم الاثنين في حال لم تصل إليهم الإمدادات.

مشاركة