أفض الطرق الصحية للتخلص من حالة الغضب الشديد

0
36
الغضب
الغضب

أن الانتظار في طوابير طويلة ، والتعامل مع الملاحظات غير المرضية من زملاء العمل ، والقيادة من خلال حركة المرور التي لا نهاية لها، يمكن أن يصبح كل شيء قليلاً  في حين أن الشعور بـ الغضب من هذه الإزعاجات اليومية هو استجابة طبيعية للإجهاد ، إلا أن قضاء كل وقتك بالضيق قد يصبح مدمراً.

وليس سراً أن تترك الغضب ينبض أو تترك الغضب يؤذي علاقاتك الشخصية والمهنية، ولكنه يؤثر أيضاً على رفاهيتك، وأن استمرار الإحباط يمكن أن يؤدي إلى ردود فعل جسدية وعاطفية، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم والقلق.

ولكن أصبح بإمكانك أن تتعلم إدارة غضبك وتوجيهه بشكل بناء،  فأظهرت دراسة أصدرت عام 2010 ، أن القدرة على التعبير عن غضبك بطريقة صحية قد تجعلك أقل عرضة للإصابة بأمراض القلب.

أهم طرق التخلص من الغضب:

خذ نفسا عميقا

في ظل لحظة الغضب  ليس من السهل التغاضي عن تنفسك، ولكن هذا النوع من التنفس الكبير الذي تقوم به عندما تغضب يجعلك في وضع القتال أو الطيران، ولمحاربة هذا ، حاول أن تستنشق التنفس البطيء الذي تستنشقه من بطنك بدلاً من صدرك. هذا يتيح لجسمك تهدئة نفسه على الفور.

تلاوة تعويذة مريحة

تكرار عبارة تهدئة يمكن أن يجعل من السهل التعبير عن المشاعر الصعبة ، بما في ذلك الغضب والإحباط، وجرّب التكرار ببطء أو “خذ الأمور بسهولة” أو “كل شيء سيكون على ما يرام” في المرة القادمة التي تشعر فيها بالإرهاق من موقف ما. يمكنك القيام بذلك بصوت عالٍ إذا كنت تريد ذلك ، ولكن يمكنك أيضًا أن تقول ذلك تحت أنفاسك أو في رأسك.

حاول التصور

يمكن أن يساعدك العثور على مكانك السعيد في خضم تأخر الرحلة أو انتكاسة العمل على الشعور بالراحة أكثر في الوقت الحالي.

أعتني بجسدك

في بعض الأحيان ، لا يزال الجلوس يجعلك تشعر بمزيد من القلق أو على حافة الهاوية، ويمكن أن يؤدي تحريك جسمك بعناية باستخدام اليوغا وغيرها من التمارين المهدئة إلى إطلاق التوتر في عضلاتك.

تحقق وجهة نظرك

يمكن لحظات الضغط الشديد والغضب أن تشوه تصوراتك للواقع ، وتجعلك تشعر بأن العالم قد حان لك، في المرة القادمة التي تشعر فيها بالغضب ، حاول التحقق من وجهة نظرك، فيجب أن يكون لكل شخص أيام سيئة من وقت لآخر ، وغدا سيكون بداية جديدة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here