أمينة خليل ترد حول إشاعة إصابتها بـ كورونا بعد حضورها لمهرجان الجونة

169
أمينة خليل

نشرت الفنانة المصرية أمينة خليل عبر صفحتها على الانستغرام منشورات ترد فيها على كل مروجي الشائعات حول إصابتها بمرض كورونا، وأكدت خليل على أنها كانت قد أصيب بالمرض في بداية أكتوبر، وقامت بعزل نفسها منزلياً، إلى أن تعافت، وأجرت عدة تحاليل بعد ذلك تؤكد خلوها من المرض.

وقالت أمينة خليل: ” ربنا وقف جمبي، والموضوع عدى على خير الحمدالله، وياريت نبطل إشاعات، وشكرا وبحبكم وربنا يحفظنا جميعا”، فيما ازداد الشائعات حول إصابتها، بعد حضورها لمهرجان الجونة السينمائي في مصر، حيث تناول البعض إمكانية نقلها العدوى لبعض الفنانين، الأمر الذي يؤكد على أنها وجودها في المهرجان كان يشكل خطراً.

ولكن كانت قد أكدت خليل على أنها تعافت من المرض، وأنها لايمكن أن تنقل العدوى لأحد، لأنها أجرت مسحة بعد انتهاء فترة الحجر الصحي، وكانت النتيجة سلبية.

وأوضحت أن تجربتها بالمرض لم تكن سهلة، بل أشارت إلى أنها مسؤولية كبيرة، ويجب على كل شخص الأخذ بعين الاعتبار إجراءات الوقاية،

وردت على كل من وصفها بـ المستهترة بخصوص حضورها المهرجان، بأنها تعافت تماماً قائلة” دي مش شبهي وعمري ما هعمل كدا أبداً”

في سياق متصل، نوهت خليل إلى مسألة الخصوصية الشخصية حول مواقع التواصل الاجتماعي، وأشارت إلى أن حياتها الخاصة لا تتداولها على الإنترنت، وتحترم خصوصية علاقتها مع خطيبها، جاء ذلك، بعد توجيه عدد من الأسئلة  للفنانة حول عدم حضور خطيبها إلى مهرجان الجونة.

جدير بالذكر، أن مهرجان الجونة السينمائي يقام جمهورية مصر العربية في الفترة ما بين 23 – 31 أكتوبر، وتعتبر هذه الدورة الرابعة، ويهدف المهرجان إلى عرض مجموعة من الأفلام تتنوع حسب الجماهير المختلفة، ويعتبر المهرجان حلقة وصل بين الفنانين المحليين المصريين ونظرائهم الدوليين، وهو فرصة للتبادل الثقافي السينمائي.

وانطلقت هذه الدورة لعام 2020 وسط إجراءات كبيرة ومشددة نتيجة لمرض كوفيد 19 الذي انتشرت في العالم خلال العام، وبالرغم من تلك الاحترازات إلا أن المهرجان حظي على تغطية إعلامية دولية ضخمة وتكلل بأجواء احتفالية مميزة، ومازالت أيام الدورة مستمرة حتى نهاية الشهر الحالي.

 

 

مشاركة