أنصار المجلس الانتقالي وبتعليمات إماراتية يخرجون الى الشارع لتعزيز الانقلاب

0
58
الانتقالي

مظاهرات عمت أرجاء ساحة العروض بمدينة عدن جنوب دولة اليمن، لأنصار المجلس الانتقالي الجنوبي المدعون من قبل السلطات في دولة الإمارات العربية المتحدة، اليوم الخميس، في تظاهر أطلقوا عليه مليونية النصر والتمكين لدعم قيادة المجلس الانتقالي.

وبحسب المصادر الإعلامية اليمنية، أن أنصار المجلس الانتقالي الجنوبي، تدفقوا قبيل بدء الفعالية من محافظات المهرة وحضر موت وشبوة شرقي البلاد، كما خرجوا من أبين ولحج والضالع جنوبي البلاد، الى ساحة العروض من مساء أمس الاربعاء، وسط إجراءات وممارسات أمنية مشددة.

ووفق شهود عيان، من سكان الحي، قال: إن مدرعات عسكرية وأفراد أمنية مسلحة انتشرت على مداخل ومخارج محافظة العاصمة المؤقتة عدن الثلاثة، كما تطوقت الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة ساحة العروض “مكان إقامة المهرجان” بسياج أمني كبير،  مؤكداً على أن كل الداخلون والمشاركون في المهرجان خضوعو لعملية تفتيش دقيقة.

ورأى محليين سياسيين، أن المهرجان واستدعاء القوة الشعبية الى الشارع، تأتي تحت غطاء ورقة لكسب التأييد الدولي، كما تهدف الى توصيل رسالة مفادها أن الشعب مع القوة المسلحة، وأن خيار الإطاحة والانقلاب بالحكومة الشرعية السابقة، هو مطلب شعبي وليس مطلب قيادة المجلس الانتقالي وحده.

ويشار أن، المظاهرات وسلسلة الفعاليات التي تريدها قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي، تهدف الى إظهار حجم الدعم الجماهيري الذي تحظى به، ويأتي ذلك قبل الذهاب الى الحوار الذي دعت به السلطات في المملكة العربية السعودية، والحكومة اليمنية الشرعية.

ومن جانبه، أصدر المجلس الانتقالي الجنوبي، خلال الفعالية اليوم، بياناً رسمياً، طالب من خلاله مكونات المجتمع الدولي لضرورة دعم الشعب اليمني الجنوبي فر تقرير مصيره، كما دعى الى مساندة المقاومة الجنوبية لاستعادة ما تبقى من أرض الجنوب “حسب تعبيره”.

والجدير بذكره، أنه قبل أيام قليلة سيطرت قوات الحزان الأمني التابعة للمجلس الانتقالي المدعوم من السلطات الإماراتية، على العاصمة المؤقتة عدن في اليمن، وتأتي تلك الفعالية لتأكيد أن السيطرة على قصر معاشيق الرئاسي والإطاحة بالحكومة اليمنية هو مطلب شعبي.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here