أوباما يدعو يدعم المرشح الديمقراطي بايدن، ويصف ترامب بـ “الكاذب”

104

لأول مرة، الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما ، يشارك في تجمع الانتخابي لدعم المنافس والمرشح الديمقراطي جو بايدن، في حين لا زال سيد البيت الأبيض دونالد ترامب يتجول بين المحافظات لحشد الناخبين، وتظهر استطلاعات الرأي شدة واحتدام المنافسة بين المرشحين قبل أقل من أسبوع على بدء معركة الانتخابات الرئاسة الأمريكية.

وفي ظهور نادرعلني، شارك أوباما صاحب الـ (59 عاما) مساء أمس الأربعاء في تجمع انتخابي في مدينة فيلادلفيا بولاية بنسلفانيا، وهي  التي تعتبر واحدة من أهم الولايات الحاسمة في السباق الرئاسي القادم.

وأنتقد أوباما، خلال كلمة ألقاها أمام التجمع الذي نظم على طريقة “درايف- إن”، وتابعه معظم الحاضرين من داخل سياراتهم بسبب أزمة فيروس كورونا، سيد البيت الأبيض ترامب بشأن أنه عاجز عن التعامل السياسي مع أعباء الرئاسة لدولة عظيمة كالولايات المتحدة

وأضاف الرئيس السابق، أن الديمقراطية لا تجدي في وجود رئيس يكذب باستمرار، مطالباً لضرورة التصويت لصالح المرشح الديمقراطي بايدن، بعيداً عن أن استطلاعات الرأي الأخيرة تشير تقدمه بعدة نقاط على المستوى الوطني في أغلب الولايات.

كما انتقد أوباما تعامل ترامب مع أزمة تفشي فيروس كورونا، الذي تسبب حتى الآن في إصابة أكثر من 8.5 ملايين أمريكي توفي منهم 227 ألفا، قائلا إنه “بعد ثمانية أشهر من هذا الوباء، ترتفع الحالات مرة أخرى في جميع أنحاء هذا البلد، ولن يقوم دونالد ترامب فجأة بحمايتنا جميعا، فهو لا يمكنه حتى اتخاذ الخطوات الأساسية لحماية نفسه”، في إشارة إلى إصابة ترامب بالمرض مؤخرا” حسب ما أوردته الصحف الأمريكية.

وفي الجهة المقابلة، شن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هجوماً لاذعاً ضد موقعي تويتر وفيسبوك وذلك لحظرهما مقالاً مثيراً للجدل نشرته صحيفة “نيويورك بوست” والذي زعم أنه يفضح تعاملات غير قانونية وفاسدة مرتبطة بمنافسه الديمقراطي في الانتخابات الرئاسية جو بايدن، وعلاقاته بشركة غاز أوكرانية كانت على علاقة مع هانتر بايدن نجل نائب الرئيس السابق.

مشاركة