اسرائيل تحتفي بمشاركة المغرب والبحرين في مسابقة ملكة جمال الكون

300
احتفت إسرائيل بمشاركة المغرب والبحرين في مسابقة ملكة جمال الكون
احتفت إسرائيل بمشاركة البحرين والمغرب في مسابقة ملكة جمال الكون السبعين المقامة في إيلات، وهو حدث يقام لأول مرة في إسرائيل وبمشاركة دول عربية طبعت علاقاتها مع تل أبيب، في وقت سابق من العام الماضي.
وتشارك في المسابقة، التي ستقام مساء غد الأحد، منار نديم دياني من البحرين، وكوثر بن حليمة من المغرب، على الرغم من أن الحدث قد أثار جدلا واسعا هذا العام بسبب إقامته في دول الاحتلال وسط مطالبات بمقاطعته.

ووصفت البحرينية دياني، في حديث صحافي مشاركتها بـ”تجربة العمر”، لكنها عبرت لاحقا عن امتعاضها بسبب تعرضها للتنمر عبر منصات التواصل الاجتماعي، إذ كتبت على حسابها الخاص في موقع إنستغرام “أرى الكثير من المتنمرين على هذه الصور. أنا هنا لأمثل جميع النساء بغض النظر عن الشكل أو الحجم أو الدين أو اللون”.

وأضافت “أتحد أنا وأخواتي الزميلات لكسر الصور النمطية للجمال في العالم”.

بدوره، تمنى السفير الإسرائيلي لدى البحرين، إيتان نائيه، “حظا موفقا” لملكة جمال البحرين عبر تغريدة نشرها على تويتر.

 

 

وأما المتسابقة المغربية كوثر بن حليمة فقد مثلت بلادها مرتدية القفطان المغربي. وكانت دعوات أطلقها فلسطينيون ومنظمات داعمة للقضية الفلسطينية، طالبت بن كوثر بالانسحاب من المسابقة، إلا أنها أكدت مشاركتها، مرفقة صورة لها فور وصولها إلى إيلات.

 

وكان السفير الإسرائيلي لدى المغرب، دافيد غوفرن، قد نشر تغريدة سابقة تمنى لها فيها الحظ والإقامة الطبية في إسرائيل.

 

بدوره، نشر حساب “مغاربة مع استئناف العلاقات مع إسرائيل” على تويتر صورا للمتسابقة المغربية في ضيافة رئيس بلدية إيلات إيلي لانكري. وعلق عليها بالقول “ما أجمل أن تشارك في مسابقة أجنبية وتجد نفسك وسط أهلك وأحبابك”.

 

ومطلع نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، أعلنت حكومة جنوب أفريقيا وقف دعم مرشحتها للمسابقة، وذلك في موقف ليس جديدا على بلد طالما أبدى دعمه للقضية الفلسطينية، فيما أعلنت ماليزيا أنها لن ترسل متسابقتها لإسرائيل للسبب ذاته.

مشاركة