الإمارات تفرض عقوبات على غير الملتزمين بالعمل يوم الجمعة … بعد رفض العمل

77
الإمارات تفرض عقوبات على غير الملتزمين بالعمل يوم الجمعة

فرضت دولة الإمارات عقوبات على الأشخاص غير الملتزمين بقرار العمل يوم الجمعة والذي تم تطبيقه مع بداية العام الحالي، وذلك بعد تعالي الأصوال الرافضة لإلغاء إجازة يوم الجمعة وتحويلها إلى يومي السبت والأحد. 

ونشرت النيابة العامة للإمارات مادة “فيلمية” على حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، تحتوي عقوبة ما أسمته “جريمة التحريض على عدم الانقياد للتشريعات”.

وجاء نشر المادة بعد يومين من بدء سريان قرار تحويل يوم الجمعة إلى يوم عمل رسمي، والذي لاقى استياءً واضحاً، بعد قيام الكثير من الموظفين بأداء صلاة الجمعة في باحات عملهم، بحسب ما وثقات عدسات المواطنين.

وأشارت النيابة العامة إلى أنه طبقاً للمادة 27 من المرسوم بقانون اتحادي رقم 34 لسنة 2021 في شأن مكافحة الشائعات والجرائم الإلكترونية أنه يعاقب بالحبس والغرامة التي لا تقل عن مئة ألف درهم ولا تزيد على خمسمئة ألف درهم، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من دعا أو حرض عن طريق نشر معلومات على الشبكة المعلوماتية أو وسيلة تقنية معلومات على عدم الانقياد إلى التشريعات المعمول بها في الدولة.

وأوردت وكالة أنباء الإمارات (وام) أن “نشر هذه المعلومات يأتي في إطار حملة النيابة العامة للدولة المستمرة لتعزيز الثقافة القانونية بين أفراد المجتمع ونشر جميع التشريعات المستحدثة والمحدثة بالدولة، ورفع مستوى وعي الجمهور بالقانون”.

والجمعة الماضي، بدأ سريان القرار الذي أصدرته السلطات بداية ديسمبر الماضي. وأظهرت الصور حركة بطيئة وغير اعتيادية في شوارع إمارات الدولة في أول يوم جمعة دوام، باستثناء إمارة الشارقة التي رفضت علمنة قوانينها، في وقت يبدي موظفون امتعاضهم الشديد جراء فرض الدوام عليهم في “عيد المسلمين”.

كما شهدت المدارس الخاصة ارتفاعا كبيرا في نسبة الغياب، حيث وصلت إلى نحو 30% اليوم الجمعة، مقارنة مع 5%خلال بقية أيام الأسبوع رغم إرسال المدارس رسائل نصية وبريد إلكتروني إلى ذوي الطلبة تؤكد فيه أهمية الالتزام بالدوام المدرسي طوال أيام الأسبوع بما فيها الجمعة.

مشاركة