الاتحاد الأوروبي يدين قرار الخارجية الأمريكية بقانونية المستوطنات بالضفة

0
73
قانونية المستوطنات

أكد الاتحاد الأوروبي، أن إداراته لا تزال تؤمن بأن النشاط الإسرائيلي وبناء المستوطنات افي الأراضي الفلسطينية بـ الضفة الغربية المحتلة، غير قانوني ومغاير لكافة النصوص القانونية للقانون الدولي، مشيراً الى أن بناء المستوطنات وبصورة عشوائية يقلل من فرص إحلال السلام الدائم بالمنطقة، وجاء ذلك الإعلان رداً على القرار الأمريكي الذي يؤيد بناء المستوطنات.

ومن جانبها، أكدت مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد فيدريكا موغريني، مساء أمس الاثنين، خلال بياناً رسمي عٌقب قرار واشنطن، قائلة: إن “الاتحاد الأوروبي يدعو إسرائيل لإنهاء كل النشاط الاستيطاني في ضوء التزاماتها كقوة محتلة”.

حيث أن قرار المسؤولة المباشرة للسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جاءت بعدما أبدت الولايات المتحدة الأمريكية تأييدها الكامل بأحقية السلطات الإسرائيلية ببناء المستوطنات اليهودية، في مناطق الضفة الغربية المحتلة، وفي غضون ذلك، تخلت الإدارة الأمريكية عن موقفها المحايد منذ أربعين عاماً، وعلى خلاف وثيقة الأمن القومي الأمريكي الخاصة بالرئيس السابق باراك أوباما، التي وصفت المستوطنات بأنها:  نشاط “مخالفة للقانون الدولي”.

وفي وقت متأخر من الليلة الماضية أعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، بخطوة كانت محتملة، وتحت حماية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن الإدارة السياسية الأمريكية، لم تعد تنظر الى المستوطنات الإسرائيلية المقامة على أجزاء من الضفة الغربية المحتلة، مخالفة للقانون الدولي العام، وجاء ذلك في مساعي متعددة لتنصل من المعاهدات والاتفاقيات الدولية السابقة المتخصصة في هذا الشأن.

كما أن هذا تصريح الولايات المتحدة الأمريكية المنحاز بصورة كبيرة للسلطات الإسرائيلية، يضعها أمام موقف متناقض مع سلسلة كبيرة من مكونات الأسرة الدولية، وكما أن قرارها يضرب بعرض الحائط قرارات مجلس الأمن الدولي، ورجح محليين سياسيين، أن قرار جاء بالتزامن بالوقت الذي يسعى فيه زعيم حزب الأزرق أبيض والمرشح الوسطي الإسرائيلي بيني غانتس لتشكيل حكومة إسرائيلية تخلف حكومة صديق دونالد ترامب ورئيس الوزراء الحالي بنيامين نتنياهو.

والجدير بذكره، في وقت سابق من الآن، ذكر مسؤول أمريكي مطلع في الملف الأمن القومي، قال” إنه من المتوقع أن يقول وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن إدارة الرئيس ترامب لن تلتزم بعد الآن بوجهة النظر القانونية لوزارة الخارجية في العام 1978 بأن المستوطنات “مخالفة للقانون الدولي”.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here