الاكتتاب العام لشركة أرامكو سوف تعتمد على السعوديين والصين كمدراء للصناديق

0
111
للاكتتاب

بعد أسبوع واحد من طرح أسهم شركة أرامكو السعودية للاكتتاب العام الأولي والشكل المحتمل للصفقة بدأ يظهر بالفعل. المستثمرون الذين لديهم أسباب سياسية أو استراتيجية لشراء الأسهم في الداخل ، في حين يبدو أن العديد من مديري الأموال الدوليين على استعداد لتمرير تلك الصفقة على الأقل، وذلك حتى يقرر ولي العهد محمد بن سلمان كبح طموحاته في التقييم.

كما أنه ووفق مصدر أمني سعودي فإنه يتم الضغط من قبل السلطات العليا السعودية على رجال الأعمال السعوديين لتقديم مبالغ كبيرة للاكتتاب العام. من بين أولئك الذين يفكرون في عمليات الشراء الكبيرة عائلة العليان والأمير والمستثمر السعودي الملياردير الوليد بن طلال ، الذي احتجز لعدة أسابيع في فندق ريتز كارلتون في الرياض خلال حملة مكافحة محمد بن سلمان للفساد عام 2017.

ورجح محليين اقتصاديين أنه قد تلتزم الصين ، أكبر مستورد للنفط في العالم ، بما يصل إلى 10 مليارات دولار من خلال صناديق الثروة السيادية وغيرها من الشركات المملوكة للدولة ، وذلك وفقاً لأشخاص مطلعين على الوضع وسيكون الاستثمار بمثابة تحوط ضد ارتفاع أسعار النفط ويتوافق مع أهداف بكين الحزام الطموح وبرنامج الطريق

لكن في الجهة المقابلة، لازال مديري الصناديق ما زالوا متشككين حتى بعد أن أسقطت الحكومة السعودية تقييمهم المستهدف من 2 تريليون دولار إلى حوالي 1.7 تريليون دولار.

وبدوره، أقرأ كويك تيك، على الاكتتاب العام المقترح لشركة أرامكو السعودية، وذلك ضمن بيع أسهم داخلية في أكبر الشركات السعودية المنتجة للنفط.

وبذلك تكون خطة الرؤية 2030 لإصلاح الاقتصاد السعودي، المقترحة من قِبل الأمير والحاكم الفعلي للمملكة العربية السعودية محمد  بن سلمان على المحك،  حيث اقترح الطرح ذلك في عام 2016 كوسيلة لفضح العملاقة المملوكة للدولة لقسوة السوق وجمع الأموال لصندوق الثروة السيادية.

لكنه سرعان ما حاصر نفسه من خلال المطالبة بتقييم قيمته 2 تريليون دولار للشركة – وهو رقم يعتمد على مقارنة احتياطيات المملكة النفطية الهائلة مع تلك الموجودة لدى شركات النفط العالمية الكبيرة مثل شركة إكسون موبيل كورب. وقد عارض المحللون حسابه باستمرار ، قائلاً إن مقاييس مثل التدفق النقدي وعائد توزيعات الأرباح أكثر صلة من الأرقام المطلوبة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here