السباح التونسي أحمد الحفناوي يحرز أول ميدالية ذهبية للعرب في طوكيو 2020

78
الحفناوي يمنح تونس العرب أول ميدالية ذهبية في أولمبياد طوكيو

حقق السباح التونسي الشاب أحمد الحفناوي مفاجأة من العيار الثقيل بعد تصدره الأحد سباق 400 متر سباحة حرة، والفوز بالميدالية الذهبية الأولى لتونس والعرب في أولمبياد طوكيو 2020، وهذه ثاني ميدالية لتونس في الألعاب غداة تتويج محمد خليل الجندوبي بفضية وزن-58 كلغ في التايكواندو.

وكان السباح التونسي البالغ عمره 18 عاما، الأبطأ بين المتأهلين إلى النهائي، وبدأ السباق في الحارة الأخيرة، لكنه تألق في الأمتار الأخيرة وتفوق على الأسترالي جاك ماكلوجلين، لينتزع الذهبية بزمن ثلاث دقائق و43.36 ثانية، فيما حصل الأمريكي كيران سميث على البرونزية.

وهذه ثاني ميدالية لتونس في أولمبياد طوكيو، بعد تتويج محمد خليل الجندوبي، أمس السبت، بفضية وزن تحت 58 كلغ في رياضة التايكواندو.

كما أن هذه هي الذهبية الخامسة لتونس في تاريخها في الأولمبياد، لكنها الثالثة في السباحة، وكان الحفناوي مذهولا بعد الأداء الذي قدمه.

وقال: “لا أصدق. إنه حلم وأصبح حقيقة. هذا رائع. كان سباقي الأفضل على الإطلاق”.

 

ميدالية تونسية ثانية

ومنذ اللحظة الأولى، بقي الحفناوي بين متصدري السباق وكان أول الواصلين، ليحرز الذهبية الثانية في رياضة السباحة بعد تتويج الأمريكي تشايس كايليش في 400 م متنوعة. وهذه ثاني ميدالية لتونس في هذه الألعاب، بعد تتويج محمد خليل الجندوبي السبت بفضية وزن-58 كلغ في رياضة التايكواندو.

وكانت مدينة أنطاليا التركية المحطة التحضيرية الأخيرة للحفناوي قبل مشاركته الأولى في الألعاب الأولمبية. وسيخوض الحفناوي في طوكيو أيضا سباق 800 متر، بعد تألقه وإحرازه الألقاب في سباقات 400 و800 متر في البطولات الفرنسية.

وكان بطل السباحة السابق التونسي أسامة الملولي المتوج بذهبيتي 1500 متر حرة في بكين 2008 و10 كلم في لندن 2012، قد تحدث سابقا عن إمكانية صعود الحفناوي على المنصة في أولمبياد باريس 2024 أو لوس أنجلس 2028، لكن الأخير كان له رأي آخر وحصد هذا التتويج المبكر والمشرف للعرب.

من جهته، كان الاتحاد التونسي للسباحة قد أشار نهاية العام الماضي إلى أن الحفناوي يدرس بالمعهد الرياضي الفرنسي بيار دو كوبرتان ويتدرب بتونس تحت إشراف المدربين سامي عاشور وجبران الطويلي.

وشهد اليوم الثاني من منافسات كرة المضرب لدى السيدات مفاجأة صادمة، بعد خروج أنس جابر من الدور الأول بعد أن كانت من المرشحات بقوة للمنافسة على اللقب.

مشاركة