السكر وعلاقته بالإصابة بـ السرطان ماذا تعرف عن ذلك ؟

180

كثيرة هي المعلومات التي يتم تداوله حول علاقة السكر باحتمالية الإصابة بمرض السرطان ، ولكن ما هو مدى دقتها وصحتها، هذا ما سنتعرف عنه في التقرير التالي:

سنتناول في حديثنا عزيزي القاري جانبين وهما، العلاقة بين الكسر والإصابة بالسرطان، وتناول السكر للأشخاص الذين أصيبوا بالسرطان.

ويجب الإشارة هنا إلى أن هذه المعلومات لا تعني عدم استشارة الطبيب.

تقول دراسة نشرت على موقع مايو كليلنيك، إن العلاقة بين السكر والإصابة بالسرطان معقدة وليست مباشرة وواضحة.

وتوضح الدراسة، أن هناك بعض الأدلة على أن تناول كميات كبيرة من السكر يزيد احتمالية الإصابة ببعض أنواع السرطان، ومنها سرطان المريء.

وأضافت:” كما أن تناول كميات كبيرة من السكر يؤدي إلى السمنة ومرض السكر، مما يزيد أيضًا من خطر الإصابة بمرض السرطان.

ويقول مركز “إم دي أندرسون” للسرطان بجامعة تكساس:” إن الأبحاث تظهر أن تناول السكر لا يؤدي بالضرورة إلى الإصابة بـ السرطان “.

وأضاف:” لكن السكر يسبب زيادة بالوزن وهذا يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بمرض السرطان “.

والآن نشترك جميعا ربما في هذا السؤال “هل يجب أن نتجنب تناول السكر “؟.

أخصائية التغذية البحثية بالعلوم السلوكية، إيرما ليفي، تجيب عن السؤال السابقة بـ “لا ، لا تتجنوا أكل السكر بشكل نهائي”.

وتتابع:” ولكن تناوله يوميًا، وقلة ممارسة الرياضة يؤدي إلى زيادة الوزن، وهذا يزيد من مخاطر الإصابة بمرض السرطان “.

هناك 12 نوع من مرض السرطان يعتقد بأنه مرتبط بتناول السكر كما يقول المعد الأمريكي لأبحاث السرطان.

ويقول المعهد إن الدهون الزائدة في الجسم لها علاقة قوية مع زيادة الإصابة بالمرض.

ومن هذه الأنواع: “سرطان الثدي ،سرطان القولون والمستقيم ،سرطان بطانة الرحم ،سرطان المريء ،سرطان المرارة ،سرطان الكبد والكلي والبنكرياس والمعدة”.

وفي ذات السياق تقول جمعة السرطان الكندية، إن تناول الأطعمة التي تحتوي على السكر، قدي يسبب تغيرات في مستويات الهرمونات، مما قد يرفع احتمالية الإصابة بالمرض.

والآن ما هي الكمية المناسبة لتناول السكر لكي نبقى في أمان.

مركز (إم دي أندرسون) للسرطان، يقول بأنه يجب ألا نتناول أكثر من 25 غرام يوميا، بمعدل 6 ملاعق صغيرة.

وأن على الرجال ألا يتناول أكثر من 36 غرام بمقدار 9 ملاعق يوميًا.

ويجد بنا التنويه إلى أننا لا نقصد فقط سكر المائدة، إنما يشملك ذلك المصادر الأخرى المحلاة بالسكر، مثلا الآيس كريم والفطائر والكعك والبسكويت، والسكاكر.

وفيما يتعلق بتناول المصابين بالمرض للسكر، فمازالت هذه الفكرة قيد الدراسة.

ولم يثبت علميًا حتى اللحظة أن توقف المريض عن تناول السكريات، سيسبب في تجويع الخلايا السرطانية وإبطاء نموها.

مشاركة