السيسي يقرر إلغاء حالة الطوارئ في عموم مصر

55
السيسي يعلن إلغاء حالة الطوارئ المفروضة في مصر منذ سنوات

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، مساء الاثنين، عن إلغاء حالة الطوارئ في عموم مصر، وذلك لأول مرة منذ سنوات بما فيها سيناء التي تشهد اضرابات أمنية بين الحين والأخر.

وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في تدوينة على فيسبوك، ، إنه قرر عدم تمديد حالة الطوارئ المعمول بها في البلاد منذ سنوات.

وكتب السيسي”باتت مصر، بفضل شعبها العظيم ورجالها الأوفياء، واحة للأمن والاستقرار في المنطقة”.

وأضاف: “يسعدني أن نتشارك معاً تلك اللحظة التي طالما سعينا لها بالكفاح والعمل الجاد، فقد باتت مصر بفضل شعبها العظيم ورجالها الأوفياء، واحة للأمن والاستقرار في المنطقة”.

وتابع: “ومن هنا فقد قررت، ولأول مرة منذ سنوات، إلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد”.

وأوضح: “هذا القرار الذي كان الشعب المصري هو صانعه الحقيقي على مدار السنوات الماضية بمشاركته الصادقة المخلصة في كافة جهود التنمية والبناء”.

يشار إلى أنّ مصر أعلنت حالة الطوارئ عام 2017م وجرى تمديدها لعدة مرات في ظل استمرار الهجمات الإرهابية في مناطق عدة سيما في سيناء.

وكان مجلس النواب المصري، قد وافق على قرار الرئيس السيسي بشأن تمديد حالة الطوارئ في البلاد في شهر يوليو الماضي.

وجرت الموافقة حينها على القرار المعلن من الرئيس المصري رقم 174 لسنة 2021 بتمديد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة 3 أشهر أخرى، تبدأ اعتبارا من الساعة الواحدة من صباح السبت الموافق 24 يوليو.

وجاء في نص قرار رئيس الجمهورية، في مادته الأولى، أنه تم اتخاذه “نظرا للظروف الأمنية والصحية الخطيرة التي تمر بها البلاد، وأنه بعد أخذ رأى مجلس الوزراء، تمد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر، من الساعة الواحدة صباح السبت الموافق 24 يوليو”.

ونص القرار في مادته الثانية على أن تتولى القوات المسلحة والشرطة “اتخاذ ما يلزم لمواجهة الإرهاب وتمويله وحماية الممتلكات العامة والخاصة وحفظ اراوح المواطنين، ويفوض رئيس الوزراء في اختصاصات رئيس الجمهورية المنصوص عليها في قانون الطوارئ”.

مشاركة