القدوة يدافع عن تقديم استقالته من مركزية فتح

0
152

دافع عضو اللجنة المركزية لحركة فتح المستقيل ناصر القدوة يوم الثلاثاء عن قرار استقالته من اللجنة المركزية للحركة ليس تكتيكيًا ومربوطًا بشيء آخر، مشددًا على أنه لن يتراجع عنه.

ونفى القدوة أن تكون الصراعات الداخلية في فتح وراء قرار الاستقالة، وإن لم يستبعد عدم وجود مثل هذه الصراعات.

ورفضت اللجنة المركزية لحركة فتح الاستقالة، وقال نائب رئيس الحركة محمود العالول إن الرفض جاء بعد التشاور مع الرئيس محمود عباس وأعضاء اللجنة المركزية.

وكان القدوة، وهو ابن شقيقة الرئيس الراحل ياسر عرفات، يأمل الظفر بعضوية اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الاي شكلها عباس، واكن بعد استبعاده واعلان تشكيلة اللجنة، اعلن القدوة استقالته.

وفي 4 مايو الجاري انتهت أعمال الدورة الـ23 للمجلس الوطني الفلسطيني، التي عقدت بمقر الرئاسة في مدينة رام الله.

وقال القدوة في كتاب استقالته “أود أن أعلمكم بأن استقالتي من عضوية اللجنة المركزية للحركة هي احتجاج على بعض نتائج المجلس الوطني في دورته الأخيرة وعلى بعض مجريات الاجتماع”.

وأضاف “ومن المناسب هنا الإشارة إلى تراكمات سابقة متعلقة بعمل اللجنة المركزية كان يمكن أن تقود إلى النتيجة نفسها.. بالطبع سأبقى عضوًا في حركتنا وملتزمًا وعاملًا في صفوفها”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here