القطريون والمقيمون للمرة الثالثة على التوالي يمنعون من زيارة بيت الله الحرام!

175

في خضم استمرار الأزمة الخليجية للعام الثالث على التوالي، ووسط غطرسة نظام ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان على مناسك الحج والعمرة، وحرمان الشعب القطري من أداء شعائر الله لللمرة الثالثة على التوالي بسبب خلافات سياسية وبتعليمات إماراتية، طالب وزير الحج السعودي محمد صالح بنتن في وقت سابق من الآن دول العالم إلى ضرورة التفكير والتريث قليلاً قبل إجراء أي ممارسات وخطط خاصة بالحج حتى تتضح الرؤية السلطات السعودية بشأن وباء كورونا المنتشر في المملكة العربية السعودية، مضيفاً بأن السلطات في المملكة على اتم الاستعداد والجهوزية لخدمة الحجاج في كل الأحوال والظروف، ولكن الأولوية هي للحفاظ على سلامة صحتهم من الوباء العالمي الذي أودى بحياة أكثر من 738 ألفا و546 شخص حول العالم.

وأكد بنتن ، عبر لقاء له في وسائل الإعلام السعودية الرسمية، قائلاً: إن “سلطات بلاده أعادت المبالغ لمن حصلوا على تأشيرة العمرة ولم يعتمروا، موضحا أن المبالغ أعيدت إلى الجهات المتعاقد معها بشأن برامج العمرة، وأن المملكة تقدم الرعاية لنحو 1200 معتمر لم يستطيعوا العودة لبلدانهم بسبب إغلاق المطارات جراء تفشي وباء كورونا”.

ويشار أن، ولي العهد السعودي والحاكم الفعلي للمملكة العربية السعودية الأمير محمد بن سلمان، قد أصدر قراراً  في 18 مارس/ آذار الماضي، يقضي بتعليق الصلاة في ساحات الحرمين الشريفين، ضمن الإجراءات الاحترازية الطبية التي اتخذتها المملكة لمنع تفشي وباء كورونا، وعلى غرار ذلك أعلنت السلطات في الرابع من الشهر ذاته، تعليق أداء مناسك العمرة للمواطنين والمقيمين في المملكة، وتلى ذلك قرار تعليقها للمعتمرين من مختلف أرجاء العالم.

وبحسب ما صرح به بنتن ، فإن في موسم الحج يأتي ما يقارب الـ 2.5 مليون مسلم لأداء فريضة الحج سنوياً، ولكن لا بد من الإشارة بأن محمد بن سلمان وعلى مدار ثلاثة سنوات يمنع مسلمين دولة قطر من زيارة بيت الله الحرام، إبان الخلافات السياسية والأزمة الخليجية المندلعة منذ عام 2017، والتي بدورها قطعت العلاقات الدينية، والاجتماعية، والسياسية بين قطر وكل من الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، ودولة البحرين، والجمهورية المصرية.

وعليه، فإن موسم الحج العام الحالي مهدد بالانهيار بسبب تفشي وباء كورونا في جميع انحاء العالم، ويرى المراقبين بأن محمد بن سلمان يُعاقب بسبب سياساته التي لم تشهدها المملكة على مدار مئة عام، فلم يذكر التاريخ ملك سعودي منع المسلمين من زيارة الحرمين الشريفين سوى بن سلمان.

SHARE