المالكي: بعد هجمات أرامكو “لدينا القدرة على حماية المناطق الحيوية السعودية”

0
227

أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العسكري السعودي الإماراتي، الداعم لشرعية الرئيس اليمني العقيد الركن تركي المالكي ، اليوم الاثنين، أن الصواريخ المستخدمة في الغارات الجوية على المنشآت في شركة أرامكو السعودية هي من صناعة الجمهورية الإيرانية، وجاء ذلك الإعلان بعد ساعات من تغريده الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الى أن أصابع الاتهام تحوم حول طهران.

وأضاف تركي المالكي ، خلال كلة له في المؤتمر الصٌحفي أمام وسائل الإعلام الأجنبية والمحلية، أن لدى القيادة السعودية دلائل وبراهين أولية تفيد أن التحقيقات تسير بصورة مباشرة نحو تورط القيادة في إيران، في استخدام صواريخ إيرانية بهجوم شركة أرامكو السعودية، فجرا أمس الأحد.

وأوضح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العسكري السعودي الإماراتي، الى أن الهجمات الجوية التي استهدفت أماكن حيوية ومنشآت نفطيه في شركة أرامكو، هو تهديد صريح للاقتصاد العالمي والطاقة العالمية وليس فقط  تهديد لاقتصاد المملكة العربية السعودية، حسب وصفه.

وخلال المؤتمر، أكد أن القيادة السعودية شكلت وعلى الفور لجنة تحقيقات متخصصة للبحث في الهجوم، مضيفاً الى أن النتائج والإجراءات الأولية التي خرجت بها اللجنة أشارت الى أن الصواريخ لم تطلق من الأراضي اليمنية، ولم يستخدم طائرات بدون طيار في تلك الضربة.

وتأتي نتائج التحالف السعودي، مخالف لرواية القيادة في القوات الحوثية، والتي أعلنت منذ اللحظة الأولى عن مسؤوليتها  في استهداف المنشآت النفطية في بقيق وخريص.

وفي السياق أعلن تركي المالكي ، أن السلطات السعودية ستقوم بعد الانتهاء من استكمال التحقيقات حول الهجوم الجوي على شركة أرامكو في المملكة، بنشر كافة النتائج وصور الأسلحة المستخدمة في الاعتداء، مضيفاً الى أنه سيكون في القريب العاجل.

وختم المالكي ، كلمته واصفاً هجوم القوات الحوثية على شركة أرامكو السعودية بالعمل الإرهابي غير القانوني، مشيراً الى أن القوات السعودية تستطيع حماية المناطق الحيوية التابعة لها.

والجدير بذكره، الى أن الضربة الجوية لشركة أرامكو لم تكن المرة الأولى، إذ سبق أن شنت القوات الحوثية ضربات جوية على أهداف حيوية داخل أراضي المملكة العربية السعودية، أهمها مطار أبها السعودي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here