المطالبة بإقالة مدير أبوظبي للإعلام

0
1466

شن ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي هجوماً عنيفاً على مدير عام شركة “أبوظبي للإعلام”، علي بن تميم، بسبب برنامج “لعلهم يعقلون”، الذي يقدمه الأكاديمي المثير للجدل محمد شحرور.

وأطلق مغرّدون على “تويتر” وسم “محمد شحرور خطر على المجتمعات المسلمة”، طالبوا من خلاله بإقالة “بن تميم” من منصبه، وإيقاف برنامج “شحرور” الذي يثير بأفكاره الإلحادية لغطاً واسعاً يصل إلى حد اتهامه بتحريف القرآن الكريم.

وبدأ “شحرور” كتاباته عن القرآن والإسلام بعد عودته من موسكو، واتّهمه البعض باعتناق الفكر الماركسي، وفي سنة 1990 أصدر كتاب “الكتاب والقرآن”، الذي حاول فيه تطبيق بعض الأساليب اللغوية الجديدة في محاولة لإيجاد تفسير جديد للقرآن، ما أثار جدلاً واسعاً استمرّ سنوات، وصدرت العديد من الكتب لنقاش الأفكار الواردة في كتابه لدحضها. يشار إلى أن علي بن تميم تم تعيينه بمنصبه الحالي في العام 2015.

ومن بين التغريدات المهاجمة تلك التي كتبها الدكتور ماهر الخواجه يقول فيها “والله كما قيل.. عش رجبا ترى عجباً”.. يأتي بأقوال لا يقبلها عقل ولا دين!! ثم يبرزه في الإعلام من يزعم أنه عقلاني!!.. حتى المجانين قد يسخرون من كلامه! والإسلام عنده لم يُبنَ على خمسة أركان!

والنبيﷺ لم يبين لنا معاني القرآن.. ماذا بقي من الدين؟

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here