المقاول محمد علي ينتقد سلوك السيسي المهين أمام الإمارات والسعودية ويتوعد له

0
94
علي

الممثل والمقاول المصري محمد علي ، يواصل فتح النيران على الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كونه لا يصلح أن يكون واجهة رسمية للدولة، بسبب التعامل المهين الذي تعامل به ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان للسيسي أثناء لقائهم.

وخلال الفيديو الأخير للمقاول محمد علي، الذي ازدادت شهرته أكثر وأصبح يسمى مقاول الجيش المصري، أنتقد بشده ما يفعله السيسي عبر منصات في مصر إذ يهرع ويهدد بالشعب، وفي حين انه تهرول كالطفل الصغير وهو ينتظر المفاجأة “في إشارة الى انتظاره أسفل طائرة الأمير محمد بن سلمان لانتظاره.

وقال خلال الفيديو الأخير، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي لا يجرأ أن يتحدث وعينه بعين أسياده من أمراء السعودية والإمارات، كما يتعامل معهم بضعف شخصية، معللاً أن السبب الرئيس وراء ذلك هو المال، كما أضاف أن شخصيته القوية والتي تبدو تمثيلاً “حسب قوله” لا تظهر إلا أمام الكاميرات للشعب المصري.

كما وصف الرئيس المصري، وقادة من قوات الجيش أنهم يجلسون خاضعين أمام الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، لانهم يعملون ويدركون أن من قلدهم الحكم بانقلاب قادر على سحب زمام الحكم من بين أيديهم، حسب وصفه.

وبعد إعلان وسائل الإعلام المصرية، عن عقد دورة لمؤتمر الشباب بحضور الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أكد علي أنه سيقوم بمشاهدة الدورة بشكل كامل وسيقوم بالرد على كل همسة يتهمس بها السيسي بالمؤتمر

وخلال الفيديو الأخير، وصف محمد علي نفسه أن من سيقضي على السيسي قائلاً: لن يكون لأحد شرف أن يقضي عليك إلا أنا، وزاد بالقول أنا الفرعون الصغير، بالإشارة الى نفسه.

إستناني ياسيسي 🙂

Posted by ‎أسرار محمد علي‎ on Wednesday, September 11, 2019

ويشار أنه، وخلال الأسبوع الماضي، تصدر المقاطع المصورة “فيديو” الخاصة بالمقاول محمد علي، على جميع منصات التواصل الاجتماعي، وانقسمت الرود الى قسم مؤيد له وقسم معارض، ثم عاد مجدداً ليفتح النيران ووجه اتهامات كبيرة لفساد المنظمة السياسية الحكامة وخاصة السيسي وقادة الجيش بإهدار مليارات الجنيهات من المال العام لمصالح شخصية.

ولم يسلم محمد علي من شن المؤسسة الإعلامية الموالية للجيش لهجوم واسع، حيث اتهمت وسائل الإعلام المصرية محمد علي انه يعمل لصالح المخابرات التركية، كما أنه يسعى لقلب نظام الحكم في البلاد.

 

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here