“الناتو” .. “لا خطط” لإرسال قوات إلى أوكرانيا في الوقت الحالي

88
الناتو لا يفكر بالتدخل في أوكرانيا

أعلن حلف شمال الأطلسي (الناتو)، اليوم الخميس، أنه سيتخذ خطوات إضافية لتقوية تدابير الردع والدفاع بعد أن بدأت روسيا غزو أوكرانيا وأنه سيعقد قمة طارئة عبر الإنترنت لدوله الأعضاء البالغ عددها 30 دولة، غداً الجمعة.

ووصف حلف شمال الأطلسي (الناتو)، في بيان، اليوم الخميس، الهجوم العسكري الروسي على أوكرانيا بأنه “غير مبرر”، داعياً موسكو للوقف الفوري للعملية العسكرية.

وقال البيان “يجب أن يتحمل قادة روسيا المسؤولية الكاملة عن عواقب أفعالهم، وستدفع روسيا ثمنا اقتصاديا وسياسيا باهظا للغاية”.

وغزت القوات الروسية أوكرانيا براً وجواً وبحراً، اليوم الخميس، لتؤكد أسوأ مخاوف الغرب بأعنف هجوم تشنه دولة على دولة أخرى في أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

واعتبر البيان أنّ تصرفات روسيا تشكل “تهديداً خطيراً” للأمن الأوروبي الأطلسي، مشيراً إلى أنه سيكون لها عواقب “جيوستراتيجية”.

وأعلن “الناتو” نشر قوات برية وجوية دفاعية إضافية في الجزء الشرقي من الحلف، فضلاً عن الأصول البحرية، كما أشار إلى أنه عزز استعداد قواته من أجل الاستجابة لجميع الحالات الطارئة.

وقال أيضاً إنه قرر اتخاذ خطوات إضافية لزيادة “الردع والدفاع” عبر الحلف، مؤكداً أن إجراءاته “وقائية” وليست “تصعيدية”.

وكانت كل من بولندا وإستونيا ولاتفيا وليتوانيا، أعلنت الخميس، تفعيل المادة رقم 4 من اتفاق حلف شمال الأطلسي “الناتو”، والتي تجتمع هذه الدول تحت مظلته.

روسيا تبدأ الحرب .. بوتين يعلن انطلاق عملية عسكرية في أوكرانيا

 

وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، خلال مؤتمر صحافي عقب اجتماع طارئ لسفراء حلف شمال الأطلسي “تحطم السلام في قارتنا. روسيا تستخدم القوة لمحاولة إعادة كتابة التاريخ وحرمان أوكرانيا من مسارها الحر والمستقل”.

قال رداً على الغزو الروسي لأوكرانيا إنّ الحلف سينشر قدرات وقوات على أراضيه، وإنه وضع أكثر من 100 طائرة حربية في حالة تأهب قصوى.

وأضاف أنّ التدابير الجديدة “ستمكننا من نشر قدرات وقوات بما في ذلك قوة الرد التابعة للحلف”.

إلا أنّ ستولتنبرغ قال إنّ الحلف ليس لديه خطط لإرسال قوات إلى أوكرانيا بعدما غزت روسيا جارتها الموالية للغرب. وأضاف “ليس لدينا قوات من الناتو في أوكرانيا، وليس لدينا أي خطط لإرسال قوات من الناتو إلى أوكرانيا”.

 

مشاركة