الولايات المتحدة تطرح بديلاً لـ “أونروا” خلال مؤتمر البحرين القادم

0
115
صفقة القرن

جميع وسائل الإعلام العربية والغربية، تلقي الأضواء على المؤتمر الذي سينعقد في البحرين لتناول الجوانب الاقتصادية لما سميت صفقة القرن، التي ستنعقد خلال الشهر القادم من العام الجاري، وكما أن معظم الجهات الداعمة تحاول الضغط على القرار العربي من أجل الموافقة على صفقة القرن ، المزعم أنها هي الحل الأنسب من أجل حل الدولتين الفلسطينية والكيان الإسرائيلي.

وبدورها تعتزم الولايات المتحدة طرح بديل عن وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا”، خلال مؤتمر البحرين، الخاص بالجوانب الاقتصادية لـ”صفقة القرن” المزمع عقده الشهر القادم.

وذكرت صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية أن الولايات المتحدة ستسعى لسحب التفويض الممنوح لأونروا في الضفة وغزة، خلال المؤتمر، إلا أن “إسرائيل” لا زالت مترددة بهذا الخصوص.

وقالت الصحيفة إن الولايات المتحدة ستعرض في المقابل تأهيل مخيمات الضفة الغربية، وبناءها كمدن دائمة، بالإضافة إلى استبدال الكتب التعليمية وتوزيع الغذاء على اللاجئين بخطط تطويرية، تتم عبر منظمات غير حكومية دولية، ولكن ستديرها السلطة الفلسطينية بنفسها.

وبينت الصحيفة أن أمور مشابهة تحدث عنها المبعوث الأمريكي للمنطقة “جيسون غرينبلت” مؤخراً، معتبرًا أن استبدال “أونروا” وإنهاء عملها سيكون من الأسس المركزية للصفقة، ومشيرًا إلى أن الأونروا تعد أحد العوامل الرئيسية لتخليد الصراع.

في حين طلبت الإدارة الأمريكية من “إسرائيل” الموافقة على خطوة استبدال أونروا بجهات أخرى، إلا أن الأخيرة مترددة بهذا الخصوص، كما طالبتها الولايات المتحدة بسحب التفويض الذي منحته للوكالة بالعمل في مناطق الضفة الغربية وغزة في أعقاب حرب العام 67.

وكانت الولايات المتحدة قررت أواخر العام الماضي إيقاف أي تمويل لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

وأعلن البيت الأبيض أنّه سيستضيف يومي 25 و26 يونيو المقبل مؤتمرا اقتصاديا في البحرين يركز على الجوانب الاقتصادية لخطة السلام، صفقة القرن.

والجدير بذكره،  أن وزارة الخارجية  والتعاون الدولي الإماراتية خلال بيان لها في وقت سابق، رحبت بالمؤتمر الذي سنقعد بدولة البحرين الشهر القادم، مؤكدة أن “الأهداف التي تنطلق منها الورشة متمثلة في السعي نحو إطار عمل يضمن مستقبلا مزدهرا للمنطقة، وتشكل هدفا ساميا لرفع المعاناة عن كاهل الشعب الفلسطيني، وتمكينه من العيش والاستقرار والعمل لمستقبل مزدهر” مضيفة الى أن صفقة القرن هي الحل الأنسب لإنهاء الأزمة السياسية في المنطقة.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here