انقلاب عسكري في الغابون .. وإلغاء نتائج فوز الرئيس بولاية ثالثة

128
انقلاب عسكري في الغابون

أعلن قادة في جيش الغابون استيلاءهم على السلطة في بيان متلفز من القصر الرئاسي صباح اليوم الأربعاء، عقب إعلان لجنة الانتخابات فوز الرئيس علي بونغو بولاية ثالثة.

وأعلن العسكريون -الذين ظهروا على قناة “غابون 24”- إلغاء الانتخابات وحل مؤسسات الدولة وإغلاق حدود البلاد حتى إشعار آخر.

وقالت المجموعة التي تضم أكثر من 10 ضباط “نحن قوات الدفاع والأمن المجتمعة ضمن لجنة المرحلة الانتقالية وإعادة المؤسسات قررنا باسم الشعب الغابوني الدفاع عن السلام… من خلال إنهاء النظام القائم”.

وأضافوا أنه “لهذه الغاية، ألغيت الانتخابات العامة التي جرت في 26 أغسطس/آب 2023 فضلا عن نتائجها”.

وقرأ البيان ضابط برتبة عقيد، ووقفت خلفه مجموعة من الضباط بينهم عناصر من الحرس الجمهوري المكلف بحماية الرئاسة فضلا عن عناصر من الجيش والشرطة.

ومن بين الضباط الأربعة الكبار، اثنان من الحرس الجمهوري واثنان من الجيش.

وانتقد الضباط إدارة الرئيس بونغو والأساليب “التي قد تدفع بالبلاد إلى الفوضى”، ورأوا أن تنظيم الانتخابات “لم يحترم شروط اقتراع يتمتع بالشفافية والمصداقية ويشمل الجميع كما كان يأمل الشعب الغابوني”.

 

الجزائر تقترح مبادرة جديدة لحل الأزمة في النيجر

وعقب بث بيان الضباط من القصر الرئاسي، سُمع إطلاق نار من أسلحة آلية في العاصمة ليبرفيل، وفقا لما أوردته رويترز ووكالة الصحافة الفرنسية.

وقبل ساعات قليلة، أعلنت لجنة الانتخابات فوز الرئيس علي بونغو بولاية ثالثة في الانتخابات الرئاسية بحصوله على 64.27% من الأصوات، بعد اقتراع شهد تأجيلات وطعنت المعارضة في نتائجه.

وقال رئيس لجنة الانتخابات ميشيل ستيفان بوندا إن المرشح ألبرت أوندو أوسا، منافس بونغو الرئيسي جاء في المركز الثاني بحصوله على 30.77%. ورفض فريق بونغو مزاعم أوندو أوسا بحدوث مخالفات انتخابية.

Gabonese President Ali Bongo Ondimba gestures after casting his vote at a polling station during the presidential election in Libreville, August 26, 2023. Gabonese Presidency Press service/Handout via REUTERS THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY
رئيس الغابون علي بونغو فاز بولاية ثالثة وفق النتائج التي أعلنتها لجنة الانتخابات فجر اليوم (غيتي)

وتصاعد التوتر في الغابون جراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية التي أجريت السبت الماضي.

وسعى بونغو من خلال هذه الانتخابات إلى تمديد حكم عائلته المستمر منذ 56 عاما، بينما عملت المعارضة على إحداث تغيير في هذه الدولة الغنية بالنفط والكاكاو والفقيرة رغم ذلك.

وغاب المراقبون الدوليون عن العملية الانتخابية، وقطعت خدمة الإنترنت عقب الاقتراع كما فرض حظر التجوال ليلا في جميع أنحاء البلاد.

مشاركة