بسبب المظاهرات السلمية! ميلشيات الإمارات تشن حملة اعتقالات في سقطرى

0
87
سقطرى اليمنية

شنت مجموعة من القوات المسلحة التابعة لمجلس الانتقالي الجنوبي، والمدعوم بشكل مباشر من دولة الإمارات العربية المتحدة، حملة اعتقالات كبيرة بحق المئات من المتظاهرين السلميين وبعض كوادر وقيادات المكاتب المحلية في مديرية قلنسية بمحافظة أرخبيل الواقعة في جزيرة سقطرى اليمنية ، وجاء ذلك وسط زيادة بطش الميلشيات الإماراتية في الجزيرة وسقوط العديد من القتلى على مدار الأشهر القليلة الماضية.

ونقلت مصادر إعلامية محلية عن مسؤول أمني رفض الإفصاح عن هويته لأسباب أمنية، قائلاً: إن ” حملة الاعتقالات التي نفذتها القوات المسلحة التابعة لمجلس الانتقالي الجنوبي جاءت على خلفية المظاهرة التي شهدتها مديرية قلنسية الاثنين الماضي، احتجاجا على الوجود الإماراتي في سقطرى وللمطالبة بعودة مؤسسات الدولة”.

حيث أن جزيرة سقطرى اليمنية، شهدت قبل حملة الاعتقالات العشوائية الواسعة، مظاهرات واعتصامات شعبية للتأكيد على رفضهم على أي خطوة تسعى لإنشاء قواعد تجسس عسكرية تابعة للسلطات الإسرائيلية أو أحد وكلائها العرب، بحسب تعبيرهم، مشيرين إلى أن الاتفاق العار الذي جمع الإمارات مع إسرائيل هو خيانة للقضية الفلسطينية، في تلك الأثناء شهدت مدينة تعز (جنوب العاصمة صنعاء) احتجاجات شعبية مطالبة بإخراج الميلشيات الإماراتية من جزيرة سقطرى اليمنية.

وخلال الوقفة الاحتجاجية التي نظمت أمام مركز قبهاتن في المنطقة الغربية من جزيرة سقطرى اليمنية، طالبوا المحتجين بضرورة عودة الأوضاع السياسية والاجتماعية إلى ما كانت عليه قبل الاحتلال الإماراتي” حسب تعبيرهم”، وجاءت المطالب تلك بعد الظروف المعيشية المتدنية والصعبة التي حدثت لأبناء الأرخبيل إبان سيطرة قوات المجلس الانتقالي المدعوم من دولة الإمارات على جزيرة سقطرى اليمنية التي تشكل لديهم موقعاً إستراتيجياً في المحيط الهندي.

والجدير بذكره، أن مصادر بريطانية، كشفت أن دولة الإمارات العربية المتحدة والسلطات الإسرائيلية يعملان وفق خطط استراتيجية تهدف لإنشاء قاعدة تجسس في جزيرة سقطرى اليمنية ، مستغلة لمواقع الرسمية للجالية اليهودية والناطقة بالفرنسية، وقد اتخذ البلدان، اللذان قاما بتطبيع العلاقات في وقت سابق من هذا الشهر، بالفعل خطوات لإنشاء قاعدة تجسس على الجزيرة في موقع استراتيجي في بحر العرب على بعد 350 كيلومترًا جنوب اليمن.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here