بن فرحان : نأمل إعادة فتح سفارة السعودية لدى قطر “في الأيام المقبلة”

74
وزير الخارجية السعودي: نأمل إعادة افتتاح سفارتنا في قطر قريبا

أعرب وزير الخارجية السعودي السبت عن أمله في أن تتمكن بلاده وقطر إعادة فتح سفارتيهما “في الأيام المقبلة” بعد قطيعة دبلوماسية استمرت أكثر من ثلاث سنوات.

وكانت السعودية والإمارات والبحرين ومصر أعلنت في حزيران/يونيو 2017 قطع العلاقات مع قطر، متهمة إياها بالتقرب من إيران ودعم مجموعات إسلامية متطرفة، الأمر الذي نفته الدوحة. وأغلقت الدول الأربع مجالها الجوي أمام الطائرات القطرية، ومنعت التعاملات التجارية مع الإمارة وأوقفت دخول القطريين إلى أراضيها.

وقال وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان السبت إنّ “العلاقات الدبلوماسية الكاملة سوف يتم استعادتها ونأمل أن نكون قادرين على فتح السفارات في الأيام المقبلة”. وأوضح خلال مؤتمر صحافي في الرياض، نقلته قناة الإخبارية السعودية، أنّ “الأمر يتعلق فقط باتخاذ الخطوات اللوجستية اللازمة لإعادة افتتاحها”.

ويأتي هذا الإعلان في أعقاب إعادة فتح المنافذ الحدودية بين الدولتين واستئناف الرحلات الجوية خلال الأسبوع الحالي.

وكانت دولة الإمارات أعلنت قبل أيام أن حركة التنقل والتجارة مع قطر ستستأنف في غضون أسبوع. وكانت الولايات المتحدة كثّفت جهودها في الأسابيع الأخيرة لإتمام مصالحة خليجية تندرج في إطار استراتيجية الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب لعزل إيران وتعزيز حملة “الضغوط القصوى” عليها.

شهدت قمة العلا التوقيع على اتفاق لإنهاء الأزمة الخليجية، وذلك بعد إعلان وزير الخارجية الكويتي أحمد ناصر المحمد الصباح، الاتفاق على فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين قطر والسعوديّة.

وأكد البيان الختامي للقمة، التي شارك فيها قادة مجلس التعاون الخليجي بحضور وزير الخارجية المصري، على وقوف دول مجلس التعاون الخليجي صفاً واحداً في مواجهة أي تهديد تتعرض له أي من دول المجلس، مشدداً على عدم المساس بسيادة أي دولة أو استهداف أمنها.

أعلنت كل من الخطوط الجوية القطرية والخطوط السعودية، الاسبوع الماضي استئناف الرحلات الجوية بين البلدين ، وذلك توتيجاً لنتائج قمة العُلا التي وضعت حداً للخلاف الخليجي الذي استمر أكثر من ثلاث سنوات .

وتمّت المصالحة بين الدول الأربع وقطر في قمة لمجلس التعاون الخليجي عقدت بداية الشهر الجاري في مدينة العلا السعودية، وأعلنت الدول الأربع رفع القيود.

مشاركة