ترامب: هناك أخبار جيدة بشأن تركيا وسوريا ومنطقة الشرق الأوسط

0
100
وزارة الدفاع

أعلنت وزارة الدفاع التركية، فجرا اليوم الأربعاء، أن الإدارة الأمريكية بواشنطن أرسلت بلاغ الى القيادة العسكرية بأنقرة، تفيد باكتمال انسحاب المسلحين الأكراد من المنطقة المحددة لها لإقامة منطقة آمنة في الشمال السوري، وفي حين غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قائلاً: ” إن هناك أشياء جيدة تحدث”

وصرحت وزارة الدفاع ، خلال بيانٍ رسمي لها، قائلة: إننا وبعد الرسالة الأمريكية التي تفيد بانسحاب كامل للمقاتلين الأكراد، لا توجد الحاجة الى شن عملية عسكرية جديدة خارج منطقة العمليات الحالية، حسب قولهم.

ويشار أن، القيادة التركية وافقت على اعطاء مهلة تقدر بـ 120 ساعة من أجل التوصل الى اتفاق ينهي العملية العسكرية في المنطقة الشمالية السورية، وذلك مع نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس، وترتب عليه وقف اطلاق النار في المناطق المحاذية للحدود التركية، لمدة خمسة أيام انتهت مساء أمس الثلاثاء، وقبل أن يبدا الجيش التركي التوسع بالعملية العسكرية أبلغت واشنطن انسحاب القوات الكردية من المنطقة.

وفي حين، غرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قائلاً: ” إن هناك أخبار جيدة يبدو أنها تحدث بالنسبة لتركيا وسوريا والشرق الأوسط”.

ورجحت الإدارة الأمريكية بالبيت الأبيض، أن وقف اطلاق النار المؤقت في سوريا سيتحول الى اتفاق كامل لوقف اطلاق النار والعمليات العسكرية بشكل دائم، ولكن قال الرئيس الأمريكي، إنني سأبقى عدد من القوات في سوريا لحماية آبار النفط فقط.

وفي وقت سابق من الآن، بحث وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، مع نظيره الأمريكي مايك بومبيو، أخر المستجدات الأمنية التي تخص الشأن السوري والمنطقة الآمنة.

وبدوره، أشاد وزير الدفاع الأمريكي مارك آسبر، بالدور التركي كونها حليفة في حلف شمال الأطلسي، مؤكداً أن الولايات المتحدة الأمريكية لن تخوض حرباً ضد الجمهورية التركية.

وأوضح آسبر، خلال كلمة له في مقابلة تلفزيونية، أن الإدارة الأمريكية لن تلتزم بشكل مطلق بحماية الحدود السورية مع تركيا، مشيراً الى أن المهلة الموكلة للجيش الأمريكي في الأراضي السورية كانت فقط القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية، على حد تعبيره.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here