ترحيب دولي حول انجازات النيابة التركية بشأن المتورطين في اغتيال خاشقجي

0
64
أنييس كالامار

رحبت منظمات حقوق الإنسان الدولية، وعلى وجه الخصوص محققة حقوق الإنسان في الأمم المتحدة أنييس كالامار ، والتي كانت مختصة في ملف التحقيق الدولي الخاص بمقتل الصحفي والكاتب السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في مدينة إسطنبول التركية، صباح اليوم بمرسوم النيابة العامة التركية التي شملت اتهامات الـ 18 مواطن سعودي، مطالبة بالتحقيق معهم في ملابسات جريمة الاغتيال، مشيرة أن تلك العريضة بمثابة توازن لمواجهة مهزلة العدالة بالسعودية“.

وأكدت أنييس كالامار ، المحققة في مجال حقوق الإنسان، بشأن القتل خارج القوانين الدولية، خلال بيانٍ رسمي نُشر في الوكالات الأمريكية، قائلة: إن “على السلطات العليا في الولايات المتحدة نشر كل التفاصيل السرية التي توصلت إليها بشان تورط السلطات السعودية بمقتل خاشقجي، بما في ذلك، مدى تورط ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان”.

ومن جانبها، أعربت أنييس كالامار ، عن سعادتها بما توصلت إليه النيابة التركية من عريضة اتهامات تشمل أكثر من 18 شخصية سعودية، ومن أبرزهم: ” سعود القحطاني مستشار ولي العهد السعودي، وأحمد عسيري النائب السابق لمدير المخابرات”، مشيرة الى النيابة العامة وجهت إليهم تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد للكاتب الصُحفي جمال خاشقجي.

ويشار أن، النيابة العامة التركية طالبت من السلطات السعودية إصدار قراراً يقضي بالسجن المؤبد المشدد على 18 شخصاً يشتبه في ضلوعهم بجريمة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، وجاء ذلك في لائحة اتهامات أصدرتها النيابة العامة في اسطنبول بحق الضالعين في جريمة قتل خاشقجي داخل قنصلية المملكة مطلع تشرين أول/أكتوبر 2018.

والجدير بذكره، أن اللائحة الصادة عن النيابة العامة التركية ، تضمنت المطالبة بسجن متهمين اثنين آخرين بتهمة “التحریض على القتل المتعمد مع التصميم والتعذيب بشكل وحشي”، وتتهم اللائحة نائب رئيس الاستخبارات السعودية السابق أحمد عسيري والمستشار السابق بالديوان الملكي سعود القحطاني “بالتحريض على القتل العمد”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here