تعرف على أفضل نصائح التغذية الحديثة التي ألغت النظام الغذائي التقليدي

0
98
التغذية

أفادت إحدى الدراسات الصحية، أن هناك نسبة تتجاوز الـ 80 في المائة من الناس قد واجهوا نصائح غذائية متضاربة، حيث يوصي الخبراء بعدم تغيير نظامك الغذائي بناءً على دراسة واحدة فقط، بل عليك التعرف على أكثر من مصدر لتتلقى أفضل أنواع التغذية.

كما أكد خبراء التغذية الى ضرورة النظر لمجموعة واسعة من الأبحاث وتذكر أن النظام الغذائي المليء بالفواكه والخضروات والبروتينات الخالية من الدهن لا يزال يتمتع بصحة جيدة.

وهناك من يقول منذ عقود أنه من الجيد تقليص اللحوم الحمراء،  لكن ظهرت دراسة مثيرة للجدل  ، صدرت في وقت سابق من الآن في دورية حوليات الطب الباطني ، قلبت تلك النصيحة التي طال أمدها على رأسها وبدأت مناقشة مثيرة للجدل، حيث نصحت بتناول اللحوم الحمراء.

ولكن على الرغم من وجود دراسة تنصح بتناول تلك اللحوم إلا انه لم يتم العثور على أدلة إحصائية على أن تناول كميات أقل من اللحوم الحمراء أو المعالجة سيوفر فوائد صحية للفرد.

 

الوجه المتخفي للنصيحة الغذائية ليس بالأمر الجديد، لقد انتقل البيض والدهون والقهوة وحتى الشوكولاتة من سيء إلى جيد وأحياناً يعود مرة أخرى، وعلى سبيل المثال فإن تسديدة الطائرة تكفي لإرباك أي شخص.

تعرف على الطرق التي تمكنك تجنب الاصابة من النصائح الصحية التي يبدو أنها تتغير كل يوم تقريباً؟

حيث وجدت دراسة استقصائية أجريت عام 2018 شملت أكثر من  1009 أمريكي، أشار الى أن 80 في المائة من المجيبين واجهوا نصائح متضاربة بشأن التغذية ، مما تسبب في شكوك 59 في المائة في خياراتهم الغذائية.

ومن جانبه، أكد اختصاصي تغذية الصحية ومدير أول للاتصالات الغذائية في المجلس الدولي لمعلومات الأغذية كريس سوليد، قائلاُ: “عندما يتم إجراء بحث جديد ، فإنه أمر رائع ومقنع – لكن الناس لا يدركون أن الأبحاث تتطور باستمرار وليس هناك نقطة نهاية لها”. الذي نشر المسح”.

وبينما يحاول الباحثون باستمرار معرفة آثار الطعام على جسم الإنسان ، فإن علوم التغذية ليست جافة، وإنما هي مرنه وتتغير من الوقت للأخر وذلك بسبب وجود دراسات حديثة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here