قيس سعيد يعفي نجلاء بدون من رئاسة الحكومة ويُعين أحمد الحشاني خلفاً لها

68
قيس سعيد يعفي نجلاء بدون من رئاسة الحكومة ويُعين أحمد الحشاني خلفاً لها
أعلن بيان من الرئاسة التونسية فجر الأربعاء، أن الرئيس قيس سعيد قرر إنهاء مهام رئيسة الحكومة نجلاء بودن رمضان، وتعين أحمد الحشاني خلفا لها.
ولم يذكر البيان أسباب إقالة بودن، التي تعد أول رئيسة حكومة تمت تسميتها كامرأة في تاريخ البلاد، وكانت بودن قد تولت رئاسة الحكومة عقب إعلان إجراءات 25 تموز/ يوليو 2021.

وشغلت بودن منصب رئيسة الحكومة بعد إقالة حكومة هشام المشيسي وتجميد أعمال البرلمان.
وجرت عدة تغييرات على حكومة بودن، عبر إقالة العديد من الوزراء، وتسمية آخرين، عبر مراسيم رئاسية.

ومنذ توليها رئاسة الحكومة، لم تخرج نجلاء بودن في أي حوار صحفي، ولم تتحدث للرأي العام، وكان ظهورها قليلا، خلال لقاءات مع الرئيس عبر فيديوهات تبثها الرئاسة.

ومنذ إعلان إجراءات 25 تموز/ يوليو، تعرف البلاد أزمة سياسية حادة، وسط معارضة واسعة من كبرى الأحزاب السياسية وشخصيات حقوقية وقانونية لقيس سعيد.

الحشاني يؤدي اليمين
أدّى رئيس الحكومة الجديد ،أحمد الحشاني، منتصف ليل الثلاثاء، اليمين أمام رئيس الجمهورية قيس سعيد بقصر قرطاج.

وقالت وكالة الأنباء التونسية، إن سعيد تمنى للحشاني، في كلمة مقتضبة بالمناسبة، التوفيق له في هذه المسؤولية التي سيتحملها في هذا الظرف بالذات.

وقال قيس سعيد إن هنالك تحدّيات كبيرة لا بدّ أن نرفعها بعزيمة صلبة وبإرادة قوية؛ للحفاظ على وطننا وعلى دولتنا، وعلى السلم الأهليّة داخل المجتمع… متابعا حديثه: “سنعمل على تحقيق إرادة شعبنا، وتحقيق العدل المنشود، وتحقيق الكرامة الوطنية”.


 

مشاركة