تويتر يتيح التبليغ عن الحسابات الآلية وفيسبوك يخسر في آسيا

0
149

عواصم- حدّث “تويتر” جزءاً من عمليّة التبليغ عن التغريدات على الموقع، إذ أضاف ميزةً تُتيح الإبلاغ عن حسابٍ آلي (بوت) أو حساب مزيّف أو منتحل شخصية، تحت خيار “حساب مشبوه أو تغريدة مزعجة”.
وأعلن “تويتر” عن التغيير من خلال حساب الأمان الرسمي، وأصبح التعديل متاحاً في نسخة الويب والموبايل.
وعلى الرغم من أنّ التغيير يوفّر تفاصيل قليلة حول قضيّة تزداد أهميّتها على الموقع، إلا أنه لا يزال من غير الواضح ماذا يمكن أن يحدث بعد التبليغ. وبحسب موقع “ذا فيرج”، فإنّه من غير المعروف حتى الآن إذا كان التبليغ سيرفع نسبة احتمال حذف الحسابات المزيّفة.
ونقل الموقع عن متحدث باسم “تويتر” قوله إنّ التبليغات وفق المعايير الجديدة ستسمح للموقع بجمع معلوماتٍ أكثر تفصيلاً لنتمكن بعد ذلك من حذف المحتوى غير المرغوب فيه وإزالته بشكلٍ أكثر فعاليّة.
وقالت الشركة في يوليو/تموز الماضي، إنها أزالت 70 مليون حساب في مايو/أيار ويونيو/حزيران من هذا العام، لانتهاك سياساتها بشأن السلوك الخبيث وغير المرغوب فيه. حتى أن “تويتر” خسر مستخدمين نتيجة حذفه الحسابات الآلية.
في هذه الأثناء خسر موقع “فيسبوك” مليون مستخدم نشط يومياً وشهرياً في الأشهر الثلاثة الأخيرة، بحسب ما كشفت أحدث نتائج الشركة المالية.
وتعرّضت الشبكة الاجتماعية لهجوم سيبراني كُشف عنه الشهر الماضي، كما كانت محور النقاش حول خصوصية بيانات مستخدميها في أعقاب فضيحة “كامبريدج أناليتيكا” التي تم الكشف عنها في مارس/آذار الماضي.
ووفقًا لأحدث الأرقام الصادرة عن الشركة، انخفض عدد الأوروبيين الذين يسجلون الدخول إلى الموقع يوميًا من 279 إلى 278 مليونًا، بينما انخفض عدد المستخدمين الأوروبيين الشهريين من 376 إلى 375 مليونًا، بحسب “إندبندنت”.
ومع ذلك، لا يزال عدد المستخدمين العالمي الإجمالي يرتفع ببطء، مع أكثر من 2.2 مليار شخص يستخدمون المنصة كل شهر.
وتظهر أحدث الأرقام أن التكاليف ارتفعت بنسبة 53 في المائة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي لتصل إلى 7.9 مليارات دولار.
التزمت الشبكة الاجتماعية علنًا بتوظيف الآلاف من المشرفين الجدد على المحتوى للمساعدة في تحسين قدرتها على إزالة المحتوى الضار من الموقع.
وبلغ عدد موظفي الشركة أكثر من 33 ألفاً في نهاية سبتمبر/أيلول، بزيادة 45 في المائة عن العام الماضي و3000 في الأشهر الثلاثة الأخيرة.
ومع ذلك، كان الرئيس التنفيذي مارك زوكربيرغ متفائلاً بشأن مستقبل الشركة، وقال “إن مجتمعنا وأعمالنا تواصل النمو بسرعة، والآن أكثر من ملياري شخص يستخدمون واحدة على الأقل من خدماتنا كل يوم. نحن نبني أفضل الخدمات للرسائل الخاصة والقصص، وهناك فرص كبيرة في مجال الفيديو والتجارة كذلك”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here