دار الافتاء المصرية: خاصية “نيرباي” في “التيليغرام” حرام شرعاً

124
دار الإفتاء المصرية خاصية في تطبيق التواصل الاجتماعي "تليغرام"

أطلقت دار الإفتاء المصرية، الأحد، تحذير من سوء استخدام خاصية “نيرباي” في تطبيق التيليغرام للتراسل الفوري، واشارت إلى أنها نوع من أنواع اختراق الخصوصيات والتي هي حرام شرعاً وقانوناً.

وقالت دار الإفتاء المصرية، في بيان مقتضب عبر حساباتها على الشبكات الاجتماعية: “نحذر من سوء استخدام خاصية Nearby  في التيليغرام”.

وتُمكن خاصة “نيرباي” مستخدمي تليغرام من العثور على أشخاص ربما يعرفونهم ويتواجدون في نفس النطاق الجغرافي القريب منهم.

وأضافت دار الإفتاء أن “اختراق الخصوصيات حرام شرعًا وقانونًا، وهو لون من تتبع العورات التي نهى عنها الشرع ولعن فاعلها”.

وقالت دار الإفتاء إن “التكنولوجيا بغير أخلاق رشيدة تدمير للإنسان والعمران”، وأن “الحفاظ على الخصوصيات جزء لا يتجزأ من مقاصد الشريعة وحقوق الإنسان”.

كما ناشدت دار الإفتاء في بيانها مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي الحفاظ على الخصوصيات من خلال حماية البيانات الشخصية مع التأكيد على أن هناك قوانين تجرم اختراق الخصوصية الإلكترونية للمواطن.

 

طرحت خاصية “نيرباي” منذ فبراير شباط الماضي، إلا أن جدلا واسعا قد أُثير حولها في الأيام الأخيرة، مصحوبا بنشاط لافت عبر هاشتاغ “حوار التيجرام” للتعليق على ذلك، كما أنها محل جدل بالنسبة للمصريين في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، حيث لاقى ذلك موجة من الغضب بعد المضايقات التي تعرضوا لها بسبب استحداث هذه الخاصة.

المزيد : واتساب تطلق خاصية جديدة.. تمسح جميع ما تم إرساله

ويستخدم تطبيق تليغرام أكثر من 400 مليون شخص حول العالم، حسب إحصاءات الشركة المالكة للتطبيق، وتسمح الخاصة بالتحدث لأي مستخدم قريب في الدائرة الجغرافية ذاتها دون إذن من المستخدم نفسه، حال تفعيل خاصية الوصول للموقع في الهاتف الذكي.

وتعرضت عدد من الفتيات إلى المضايقات والتحرش بسبب لجوء البعض لاستخدام هذه الخاصية بشكل غير لائق، وصل لدرجة الابتزاز، وفق البيان الذي نشرته دار الإفتاء.

 

 

مشاركة