دينا الشربيني بعد إنهاء العلاقة مع عمرو دياب .. تقول رأيها بصراحة في الزواج

102
دينا الشربيني تقول رأيها بصراحة في الزواج... فيديو

ظهرت الفنانة المصرية دينا الشربيني في برنامج “بصراحة مع” والذي تقدمه إلى جانب الممثل المصري ​عمرو يوسف​، عبر شاشة MBC، ويعد هذا اللقاء التلفزيوني الذي أجرته دينا الشربيني، الأول لها بعد أنباء انفصالها عن الفنان المصري، عمرو دياب

وتحدثت دينا الشربيني عن طبيعة العلاقة بين الرجل والمرأة والحياة قبل وبعد الزواج في الحلقة الأولى من برنامج “بصراحة مع” حيث يسأل الثنائي كلاً منهما الآخر دون مذيع، ويعتمد البرنامج على دردشة عفوية من الضيوف.

 

وقالت الشربيني​: “صراحتي بتقف لو الحاجة دي متخصنيش أنا لوحدي ولو حاجة ليها علاقة بيا أنا ببقى صريحة وصريحة أوي كمان”.

أما عن مفهوم الزواج، قالت الشربيني: “مع الأسف نتعامل مع فكرة الزواج على إنها نهاية العلاقة وليست بدايتها، ويجب أن تكون فترة تعارف بين الرجل والمرأة، ويكونوا على طبيعتهما في الفترة دي، لأن في الفترة دي كل واحد بيحاول يكون أفضل من التاني ويظهر كل شيء جميل في نفسه”.

وتابعت بالقول: “المشاكل الحقيقية بتبدأ لما الناس تعاشر بعضها، ويعيشوا فترة مع بعض فتظهر هنا حقيقتهم”.

وضربت مثالا أنه “عندما تمتلك حقيبة كنت ترغب فيها بشدة من الممكن جدا أن تلقيها على الأرض بعد امتلاكها”.

وتابعت عن سلبيات الزواج من وجهة نظرها أنه ينمي فكرة التعود، بمعنى أنه بمجرد الزواج تصبح الحياة روتينية ولا جديد في العلاقة، ولكن من المفترض أن يكون كل يوم جديد وحياة جديدة.

من جانبه، قال الفنان المصري، عمرو يوسف، الذي شارك دينا الشربيني الحلقة أنه يراها متسرعة جدا في إقامة صداقات مع الناس، قائلا: “وجهة نظري أن دينا تكون في بعض الأحيان من الشخصيات المتسرعة، أو في بعض الأحيان بتثق في الناس بسرعة”.

وظهرت دينا الشربيني في اللقاء بحيوية وابتسامة عريضة، وقالت ردا على الظروف الحالية التي يواجهها الجميع بسبب فيروس “كورونا” المستجد: “يجب أن نكون جميعا سعداء وراضيين ولا يوجد شيء يستحق، ولا يوجد شيء أهم ممن تحبيهم وأن يظل أهلك بجانبك وهم في صحة جيدة”.

كما أكدت دينا الشربيني في لقائها أنها تستعد لتصوير أحدث مسلسلاتها التلفزيونية “قصر النيل” خلال الأيام المقبلة، استعدادا لعرضه في شهر رمضان، وتدور أحداثه في حقبة الستينيات من القرن الماضي.

وكانت مصادر إعلامية كشفت الفترة الماضية عن وقوع شجار بين الفنان المصري عمرو دیاب، والفنانة دینا الشربیني، أدى إلى علو صوتھما خلال تواجدھما في أحد الأماكن الساحلیة، كما انتشرت تكهنات خلال الفترة الماضية أن علاقة عمرو دياب، بدينا الشربيني انتهت للأبد، بعد أن ألغى متابعته لها على موقع “إنستغرام”، وطرده لها من شقته في فندق “الفورسيزونز”.

فيما قال الكاتب الصحفي والإعلامي أيمن نور الدين، إن “الخلاف لم يكن وليد هذه اللحظة، مؤكدا أن “الخلاف وقع بسبب رغبة دينا الشربيني في الزاوج الرسمي، بعد علاقة طويلة دامت لعدة سنوات، وشعرت بالغيرة عندما وجدت الكثير من الفنانات يحتفلن بزفافهن أمام الجميع”

فكتب أيمن: “حيث كانت للزيجات الرسمية المتتالية في الوسط الفني في الأشهر الماضية أثرها في تجدد الخلافات بينهما، وصارت دينا تطالب بالمساواة بياسمين صبري وريهام حجاج وأخيرا درة وأنها لا تقل عن أي فنانة أخرى في الحصول على الزواج الرسمي وربما إنجاب الأطفال مستقبلا”.

مشاركة