رقم صادم .. كم سيجارة يدخنها المصرييون في اليوم ؟

73
أسعار الدخان في مصر

كشف الرئيس التنفيذي لأكبر شركة إنتاج سجائر في مصر، أن مصر بها نحو 19 مليون مدخن ويشكلون نحو 18% من الشعب المصري، في الوقت الذي تشهد أسعار السجائر ارتفاع كبير بشكل غير مبرر فيه.

وقال هاني أمان، الرئيس التنفيذي لشركة “الشرقية للدخان”، في مداخلة تلفزيونية مع برنامج “بالورقة والقلم” الذي يذاع على فضائية “Ten” إن 18 في المئة من المصريين يدخنون السجائر، مشيرا إلى أنهم يستهلكون نحو 100 مليار سيجارة سنويا، بمعدل 5 مليارات علبة سجائر.

وأضاف أن الشركة تنتج 70 مليار سيجارة في السنة، وحصتها في السوق المصرية تتراوح ما بين 70 إلى 75 في المئة، وتستحوذ على نحو 12 إلى 13 في المئة من المدخنين.

وتشير صحيفة المصري اليوم إنه بهذه النسبة (18 في المئة)، فإن مصر بها أكثر من 19 مليون مدخن، بالنظر إلى أن عدد سكانها 105 ملايين نسمة.

وتأتي تصريحات رئيس “الشرقية للدخان” بالتزامن مع ارتفاع كافة أسعار السجائر في مصر بصورة استثنائية، وتباين سعر البيع من مكان إلى آخر دون إعلان سبب محدد يبرر تلك الأزمة.

وأوضح أمان، أن تجار السجائر اعتادوا على تخزين السجائر في شهر يوليو، بسبب توقعات البعض بإقرار الحكومة لزيادة ضريبة أسعار السجائر، مؤكدًا أن ما يحدث من باعة السجائر مخالف للقانون.

وأضاف: أنه على مستهلك السجائر مراجعة الكود الموجود على علبة السجائر لمعرفة السعر الحقيقي لها، مشيرًا إلى أنهم ينتجوا من 70 إلى 75% من السجائر في مصر.

 

 

الإجراءات الجديدة لحل الأزمة

وكشف هاني أمان، الرئيس التنفيذي لشركة المصرية للدخان، عن عدة إجراءات جديدة من شركة الشرقية للدخان لمحاولة حل أزمة السجائر في مصر، تتمثل في:

1. طرح الشركة كميات من السجائر إضافية في السوق بداية من الأسبوع المقبل، إذ سيتم طرح نحو 150 مليون سيجارة في اليوم، أي 8 ملايين علبة سجائر، بزيادة نحو 20-30% عما يطرح حاليًا في الأسواق.

 

 

2. سيتم التواصل مع الجهات الرقابية بكل مبيعات الشركة وقوائم الأسعار والتجار والكميات التي تورد إليهم من أجل مراقبة الأسواق.

 

 

وأشار الرئيس التنفيذي للشركة، إلى أنه من شأن هذه الإجراءات، أن تعيد أسعار السجائر الرسمية إلى مسارها، أو على الأقل أن تكون أعلى من السعر الرسمي بنحو 4 جنيهات على الأكثر.

 

 

 

مشاركة