سريع: حرب اليمن أسفرت عن إصابة 10 آلاف جندي إماراتي وسعودي

0
69
الحرب على اليمن

بعد خمسة أعوام متتالية من الحرب على اليمن ، بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية، والتي لم يجنى منها إلا القتل والدمار ونزوح أكثر من مليون إنسان، ويعيش أضعاف ذلك تحت ظروف غير إنسانية، خرج المتحدث الرسمي العسكري باسم جماعة الحوثي العميد يحيى سريع، ليؤكد أن الحرب على اليمن المستمرة منذ عام 2015م، أسفرت عن مقتل وإصابة أكثر من عشرة آلاف ضابط وجندي سعودي وإماراتي

وأشار المتحدث الرسمي، خلال كلمة له في مؤتمر صٌحفي، أن الحصيلة النهائية للسنوات الخمس الماضية من الحرب غير القانونية على اليمن لم ولن تصرح بها القيادة السعودية والإماراتية لإعلامهم، مشيراً الى أن حصيلة قتلى وجرحى مما أسماهم بـ”مرتزقة السودان” بلغت أكثر من 8 آلاف قتيل ومصاب، حيث بلغ عدد القتلى 4253 شخصاً

وأضاف يحيى السريع، أن القوات الجوية والطائرات المسيرة التابعة لقوات جماعة الحوثي نفذت أكثر من  969 هجوماً صاروخياً داخل الأراضي السعودية والإماراتية، مضيفاً الى أن سلاح الجو أطلق أيضاً أكثر من ألفين صاروخ على أهداف حوية سعودية وإماراتية، من أبرزهم شركة أرامكو التي تعد من أقوى مصادر النفط في المملكة العربية السعودية، على حد تعبيره.

وأضاف المتحدث، خلال حديثه عن مخرجات الخمسة أعوام من الحرب على اليمن، قائلاً: إن “قوات الحوثي تمكنت من أسقاط أكثر من 371 طائرة للتحالف، منها 53 طائرة مقاتلة ومروحيات أباتشي، و318 طائرة استطلاعية وتجسسية، وكما تمكنت قواتنا من رصد أكثر من 257 ألف غارة جوية شنها طيران التحالف حتى تاريخ 14 آذار/مارس الجاري” حسب قوله

وخلال كلته، وجه العميد يحيى سريع، توعداً بتوجيه مزيداً من الضربات العسكرية النوعية ضد أهداف إماراتية وسعودية، ولن تتوقف القوات الحوثية إلا في حالة واحدة، وهي وقف العدوان والحصار على اليمن المفروض من قوات التحالف.

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here