شاهد الأفلام القصيرة التي صوّرها المخرجين باستخدام كاميرا آيفون 11 برو

0
105
آيفون 11

مما لا شك فيه أن إحدى أبرز مزايا آيفون 11 الجديد هي نظام الكاميرات الثلاثي فيه، حيث رفعت آبل جودة التصوير في هاتفها الذكي بشكل كبير بعد أن ركبت بمهارة موجة الأجهزة ثلاثية الكاميرات، فجاء الهاتف بكاميرا ذات زاوية تصوير عريضة جدا وأخرى تيليفوتو للتصوير البعيد وثالثة قياسية.

لكن عندما يتعلق الأمر بالأفلام فإن المخرجين وصناع الأفلام عادة يلجؤون إلى كاميرات تصوير احترافية لما توفره من جودة فائقة باستثناء أن بعضهم قرر خوض التحدي واختيار كاميرا آيفون 11 برو لتصوير أفلام قصيرة بديعة، ومن ضمن هؤلاء مخرج فيلم حرب النجوم ريان جونسون.

وقبل مشاهدة ما صوره هؤلاء المخرجون يجب أن نشير إلى أنهم ليسوا أول من صوّر أفلاما بهاتف آيفون، فالمخرج ستيفن سودربيرغ صوّر فيلمه “جنون” بهاتف آيفون 7 بلس، وفيلم نتفليكس “طائر يحلق عاليا”، حيث تم تصويره بآيفون 8، كما أن شين بايكر صوّر فيلمه “مندرين” بهاتف آيفون 5إس الرخيص بدلا من استخدام كاميرا سينمائية باهظة الثمن.

ولاختبار هذا التوجه منحت آبل هاتف آيفون 11 برو لريان جونسون مخرج فيلم “حرب النجوم”  وهاتفا آخر لجورج نولفي مخرج فيلم “ذا أدجستمنت بيرو” وفيلم آبل تي في القادم “المصرفي”

أما جونسون فأطلق على فيلمه القصير الذي تبلغ مدته دقيقة و48 ثانية اسم “باريس 9/19” ويتضمن لقطات بديعة لباريس مع صوت موسيقى البيانو (يمكن مشاهدته أدناه):

وأما نولفي فاتخذ مسارا آخر وصنع فيلما كوميديا قصيرا سماه “حشد قاس” ويركز على طفل يقوم بحيل بكرة القدم لإثارة إعجاب بعض المراقبين (يمكن مشاهدته أدناه):

لكن ليس المخرجون وصناع الأفلام وحدهم يميلون لاستغلال ما يوفره آيفون من مرونة، بل إن هناك جيلا جديدا من الكتاب والمخرجين والمصورين السينمائيين يتعلمون تصوير الأفلام باستخدام آيفون.

فصانع الأفلام ، و أستاذ في مدرسة صناعة الأفلام بجامعة كارولينا الشمالية للفنون، و صانع فيلمي “دراغون هارت” و”5-25-77″ باتريك ريد جونسون ، فرض على تلاميذ السنة الأولى في الجامعة تصوير كافة واجباتهم باستخدام آيفون.

وكما صور أحد تلاميذه فيلم قصير ويدعى مارك جابوريان، الذي صوره بالكامل باستخدام آيفون، حيث كان أمام جابوريان أسبوعا لتصوير فيلم قصير عن “الصراع”

المصدر: الجزيزة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here