علماء يجرون تجربة لقاحات ضد فيروس كوفيد19

0
17
كوفيد19

مع الانتشار الكبير لفيروس كوفيد19 في مختلف دول العالم بدأت دول متقدمة بالعمل على الوصول للقاح مناسب.

و يقوم باحثون في علم الأوبة في المملكة المتحدة باجراء اختبار للقاحات مضادة لفيروس كورونا.

ويشير الباحثون أن اللقاح عبارة عن مادة تؤخذ عن طريق الاستنشاق لقياس مدى استجابة الرئتين ورد الفعل.

ويضيف العلماء أن إيصال اللقاح ضد كوفيد19 إلى الرئتين  سيحفز نظام المناعة على رد فعل أفضل بكثير من إعطائها عبر الحقن.

وسيستخدم فريق “إمبريال كوليج لندن” العامل على البحث لقاحين متطورين ضد فيروس كورونا .

ويشير فريق كوليج أن اللقاحين هما لقاح جامعة أكسفورد الذي توقفت تجاربه مؤخراً بسبب عدم توفر المتطوعين لقياس فعاليته.

واللقاح الثاني هو “إمبريال” الذي بدأت التجارب عليه في شهر يونيو/حزيران الماضي.

ويقول كبير الباحثين في الفريق د. كريس تشيو إن فيروس كورونا يهاجم الجهاز التنفسي، و يهاجم الخلايا المبطنة للأنف والحلق والرئتين.

ويضيف تشيو أن الرئتين لهما خصوصيتهما وتؤديان إلى رد فعل مناعي يختلف عن باقي أعضاء الجسم .

ويعمل تشيو وفريقه على فحص رد فعل اللقاح في مجرى التنفس ومقارنته مع اعطاء الحقن العضلية من حيث الفعالية.

وسيحصل 30 متطوعا في حالة صحية جيدة على اللقاح على شكل رذاذ ، بنفس طريقة إعطاء أدوية الربو .

ويمكن إعطاء لقاح الإنفلونزا الموسمية أيضا على شكل رذاذ عن طريق الأنف بدلا من حقن الشخص.

من جهته أشار البروفيسور البريطاني روبن شاتوك أن هناك عددا من الدول تعمل على تجربة اللقاح امبريال لكن لم تنجد بعد.

ويتابع كبير باحثي لقاح إمبريال شاتوك قوله إن اللقاحات المضادة لكوفيد 19 لا تخبر حتى اللحظة عن الاستجابة الموضعية في المجاري التنفسية.

ويشير البروفيسور شاتوك أن كورونا يهاجم ويغزو الخلايا بشكل أساسي.

وتوقع كبير الباحثين أن تنجح مجموعة ما في تطوير اللقاح المضاد لهذا الفيروس وربما تجد صعوبة في تحديد طريقة اعطاءه كما يقول.

وأشار مركز الأبحاث في المملكة المتحدة أن نحو 35 متطوعا هم في حالة صحية جيدة بعدما تم اعطاء اللقاح لهم عن طريق الفم أو الأنف.

اقرأ أيضا

كورونا.. بولندا وأستراليا يحاولان الوصول إلى اللقاح! والصين تفرض حجراً على مدينة كاملة

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here