في الأرجنتين شاب يسئ خصوصية صديقته فعاقبته بقطع عضوه الذكري

0
92
باراتيني

بأبشع الطرق انتقاماً، أقدمت فتاة أرجنتينية تُدعى برندا باراتيني ، صاحبة الـ 28 عاماً، على قتل صديقها، وحكم عليها بالسجن المشدد في ظروف غير اعتياده لمدة ثلاثة عشرة عاماً.

وبدورها، أعلنت هيئة المحلفين في الأرجنتين، بإدانة الشابة المهندسة تُدعى برندا باراتيني، صاحبة الـ 28 عاماً،  بالتهم الموجهة لها من قبل جهة الادعاء في المدينة الأرجنتينية قرطبة، أبان قيام باراتيني، بالانتقام البشع من صديقها حيث قامت بقطع العضو الذكري الخاص به، باستخدام مقص حاد.

وعند استجواب الفتاة الأرجنتينية برندا باراتيني ، في قاعة المحكمة قبل النطق بالحكم من هيئة القضاة، بكت قائلة: “أنا فعلاً شديدة الأسف لما اقترفته مع صديقي، مشيرة الى أنها لم يكن في نيتها قتل أحد، وكما أنها ترغب فعلاً اليوم أن يحكم في حقها حكماً ليحث الحق لأصحابه، وختمت كلمتها في قاعة المحكمة، أن كل ما تريده هو أن أكمل حياتي التي أفسدتها، بشكل طبيعي، دون أن أشعر بالذنب طيلة عمري، على حد تعبيرها.

كما خضع صديق الفتاة برندا باراتيني ، للعديد من العمليات الجراحية الترميمية بعد قص عضوه الذكري، ووفق مصادر إعلامية أرجنتينية، أن الرجل يُدعى سيرجوف، وهو متزوج وأب لثلاثة أطفال.

ويشار أن السيدة باراتيني، أقرت بالتهمة الموجهة إليها من قبل هيئة المحكمة، قائلة: ” إنني كنت أريد الانتقام من صديقي وليس قتله،” ،وعندما سأل القاضي الفتاة عن سبب الانتقام، أجابت، أنه قد أساء معاملتي وشارك عبر منصات المواقع الاجتماعي تسجيلات صوتيه حميميه لهما، وصور عارية لها، مشيرة الى أن صديقها المدعو سيرجوف مس بخصوصية حياتها ومسيرتها.

ومن جهته، أعلن المحامي الخاص بالفتاة السيد إيفان سيروني، أنه أقدم مستندات لهيئة المحكمة من أجل الطعن بالقرار والحكم على موكلته بالسجن لمدة 13 عاماً، مؤكداً أنه لا يوم حادثة حدثت  في القانون الأرجنتيني، أقرت المحكمة قرار محاولة قتل في ظروف مشددة، بسبب جرح في العضو الذكري.

 

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here