فشل إدانة ترامب بالتحريض على اقتحام مبنى الكونغرس ..

67
تبرئة ترامب من تهمة التحريض على اقتحام الكونغرس

صوت مجلس الشيوخ الأمريكي بأغلبية 57 صوتًا مقابل 43 صوتًا لتبرئة الرئيس السابق دونالد ترامب من التحريض على التمرد في مبنى الكونغرس في 6 يناير/كانون الثاني الماضي.

وانضم سبعة أعضاء جمهوريين في مجلس الشيوخ إلى جميع الديمقراطيين الخمسين في التصويت لإدانة الرئيس. بينما كانت هناك حاجة إلى 67 صوتًا للإدانة.

وكان من المتوقع فشل الديمقراطيين في إدانة ترامب، بعد كشف زعيم الجمهوريين في مجلس الشيوخ الأميركي ميتش ماكونيل قبل ساعات أنه سيصوّت ضد الإدانة.

كتب ماكونيل في رسالة لزملائه -نقلتها وسائل الإعلام- “سأصوت من أجل التبرئة”.

ورغم التصويت ضد الإدانة، وجه ميتش ماكونيل انتقادات لاذعة لترامب قائلا إنه “مسؤول” عن هجوم 6 يناير/كانون الثاني على مبنى الكابيتول.

وقال ماكونيل في خطاب عقب التصويت “لا شك في أن الرئيس ترامب مسؤول عمليا وأخلاقيا عن إثارة أحداث ذلك اليوم”. ووصف تصرّفات ترامب التي أدت إلى ذلك الاعتداء بأنها “تقصير مشين في أداء الواجب”.

يذكر أن النواب الجمهوريين الذين صوتوا لصالح إدانة، هم: السناتور ريتشارد بور، بيل كاسيدي، سوزان كولينز، ميت رومني، ليزا موركوفسكي، بات تومي، وبن ساسي.

ترامب حركتنا التاريخية بدأت الآن

وكانت محاكمة ترامب استمرت 5 أيام في المبنى نفسه الذي تعرض للاقتحام من قبل أنصاره في السادس من يناير/كانون الثاني، بعد وقت قصير من سماعهم له يوجه خطابا تحريضيا.

ويقول فريق الدفاع عن ترامب إن المحاكمة أمام الكونغرس غير قانونية لأن ترامب ترك السلطة، كما أن خطابه وسط أنصاره محمي بضمان الحق في حرية التعبير التي يكفلها الدستور الأميركي.

 

 

مشاركة