في ظل جائحة كورونا كيف نقوي جهاز المناعة ؟

99

في ظل تفشي فايروس كورونا حول العالم، والحديث عن أن المرض يضعف أمام الأجسام التي تتمتع بجهاز مناعي قوي، يبحث الجميع عن الأطعمة والوسائل التي تقوي أجهزتهم المناعية.

وفي هذا التقرير عزيزي القارئ، سنحدثك عن 3 طرق يومية لتقوية جهازك المناعي.

يقول أنتوني فاوتشي، كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، إن هناك 3 طرق يومية يمكن من خلال ممارستها تقوية الجهاز المناعي، في ظل كورونا .

وأضاف:” كما نؤكد في البداية على أن يلتزم الأفراد بتحسين مستويات فيتامين د لديهم، لأنه يقلل من فرص انتقال العدوى”.

وأولى تلك النصائح هي:

1/ النوم:

نصيحة فاوتشي الأهم كان الحصول على قدر معقول من النوم، حيث كشفت الدراسات عن أن الأشخاص الذين ينامون 6 ساعات في الليلة أو أقل معرضون للإصابة بالزكام 4 مرات أكثر من أولئك الذين ينامون 7 ساعات في الليلة.

ويعود ذلك إلى أنه خلال النوم ينتج الجسم البروتينات المسؤولة عن مكافحة العدوى وتقليل الالتهاب، ولكن إذا قل النوم فالجسم سيجد صعوبة في درء العدوى.

فيما قالت أبحاث أخرى، أنه كلما قلت ساعات النوم كلما يمكن أن يكون مدى استجابة الجسم للقاح كورونا أضعف.

2/ تناول الطعام:

تناول الطعام الجيد والالتزام بنظام غذائي متوازن، يمكن أن يساعد خلايا المناعة على العمل بشكل صحيح.

أما في حال تناول الطعام عالي المعالجة، مثل السكريات والموالح المعلبة سيؤثر على مناعة الجسم، وقوة جهاز المناعة.

4/ الضغوطات:

حيث أظهرت دراسة استقصائية أن 55% من البالغين في الولايات المتحدة الأمريكية قالوا إنهم تعرضوا لضغوطات أكبر مما كانوا عليها في بداية العام قبل بدء وباء كورونا.

ويقول فاوتشي:” حاول قدر استطاعتك أن تتجنب التوتر الشديد، فهذا ربما من شأنه أن يؤثر على قوة جهازك المناعي”.

وفي حالة التوتر فإن الجسم يفرز هرمونات التوتر التي تقلل من قدرات الجسم على مقاومة العدوى.

وقالت دراسات أمريكية صادرة عن جمعية علم النفس الأمريكية، إن الإجهاد طويل الأمد، يدمر جهاز المناعة.

وفي ظل جائحة كورونا حذر العديد من الأطباء من التوتر والضغوطات النفسية، حتى لا يكونوا فريسة سهلة للفايروس.

SHARE