“قصر بوتين الأسطوري يثير ضجة في روسيا .. عقب اعتقال نافالني

59
المعارض الروسي نافالني نشر شريطاً مصوراً قال فيه أن الرئيس فلاديمير بوتين صرف مبلغاً ضخماً

أثار تحقيق استقصائي، نشر عقب اعتقال المعارض الروسي أليكسي نافالني، عن قصر فخم للرئيس فلاديمير بوتين، وفساد في دوائر السلطة، ضجة كبيرة في روسيا.

ونشر “مركز مكافحة الفساد في روسيا” الذي يرأسه نافالني فيلما استقصائيا تحت عنوان “قصر بوتين” بعد يومين من اعتقاله من قبل السلطات الروسية فور عودته إلى موسكو،

قال فيه أن الرئيس فلاديمير بوتين صرف مبلغاً ضخماً حصل عليه بطريقة غير مشروعة على بناء قصر فخم في منتجع غيلينجيك على البحر الأسود جنوبي البلاد

ويقول نافالني وفريقه، من خلال التحقيق الذي أُنجز خلال فترة علاجه في ألمانيا من آثار التسمم الذي تعرض له الصيف الماضي في روسيا، أن قيمة القصر المملوك، بحسب الوثائق التي عرضها الفيلم لجهاز الاستخبارات، بلغت 1.3 مليار دولار سددتها شركات نفط حكومية ورجال أعمالٍ مقربون من الرئيس.

ويقول أيضا إن كثيرا من المعلومات والوثائقِ والصور التي تضمنها الفيلم مصدرها مشاركون سابقون في تشييد القصر الذي بُني على مساحة تعادل 44 مرة مساحة إمارة موناكو، وفق ما ورد في التحقيق.

ووصل عدد مشاهدات الفيلم في أقل من 24 ساعة أكثر من 45 مليون شخص على موقع يوتيوب التحقيق الاستقصائي ومدته ساعتان، وكان الفيلم حظي بمتابعة 6 ملايين مشاهدة بعد 4 ساعات فقط من نشره بالموقع.

من جانبه نفى الكرملين أن تكون ملكية القصر عائدة للرئيس بوتين/ وقال المتحدث باسم الكرملين ديميتري بيسكوف، إن الادعاءات القائلة بأن مسؤولين فيدراليين كانوا يحرسون مجمع قصور شاسع على ساحل البحر الأسود “محض هراء”.

ويقول نافالني في الشريط إن مساحة القصر والحدائق الملحقة به تبلغ 39 ضعف مساحة إمارة موناكو الفرنسية.

وتم وضع نافالني رهن الحبس الاحتياطي لمدة 30 يوماً، بتهمة انتهاك شروط خروجه من السجن بشروط بعد إدانته بتهمة الاختلاس. ويقول نافالني إن الحكم عليه كان بدوافع سياسية.

وكان من المقرر أن تنظر المحكمة في دعوى منفصلة ضده يوم الأربعاء لكنها تأجلت.

وكاد الرجل البالغ من العمر 44 عاماً أن يُقتل في هجوم بغاز الأعصاب في أغسطس/آب الماضي، في حادث ألقى فيه باللوم على الرئيس بوتين شخصياً، لكن الكرملين ينفي ضلوعه.

ويُحتجز نافالني حاليا بسجن ماتروسكايا تيشينا في موسكو، والذي توفي فيه العديد من السجناء خلال توقيفهم قبل المحاكمة.

مشاركة