لقاء ودي يجمع أمير قطر وولي العهد السعودي طحنون بن زايد في

58
لقاء ودي جمع أمير قطر مع ولي العهد السعودي وطحنون بن زايد

جمع لقاء ودي بين ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وأمير دولة قطر تميم بن حمد، ومستشار الأمني الوطني الإماراتي طحنون بن زايد، على البحر الأحمر، بحسب مسؤول سعودي.

وكشف بدر العساكر مدير مكتب ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، مساء الجمعة، عن لقاء “ودي أخوي” جمع الأخير بأمير قطر الشيخ تميم بن حمد ومستشار الأمن الوطني الإماراتي طحنون بن زايد.

وقال العساكر، عبر حسابه الموثق بتويتر: “لقاء ودي أخوي بالبحر الأحمر يجمع الأمير محمد بن سلمان وأمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ومستشار الأمن الوطني في الإمارات الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان”.

وأرفق العساكر مع التغريدة، صورة تبرز الأمير محمد بن سلمان وهو يتوسط أمير قطر ومستشار الأمن الوطني الإماراتي، وسط ابتسامات تعلو الوجوه الثلاثة.

ولم يقدم العساكر تفاصيل بخصوص اللقاء وموعده ومكانه بالضبط وما ناقشه. واندلعت في 2017، أزمة سياسية حادة قطعت خلالها كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر؛ بزعم دعمها لجماعات متطرفة، وهو ما نفته الدوحة.

 

ويعود آخر لقاء بين أمير قطر وولي العهد السعودي إلى مايو الماضي، في مدينة جدة المطلة على البحر الأحمر، بحسب صور وبيان نشرته وسائل إعلام سعودية.

وقالت وكالة الأنباء القطرية الرسمية، إن تلك الزيارة التي جاءت بدعوة من العاهل السعودي الملك سلمان، هدفت إلى مناقشة العلاقات الثنائية وغيرها من القضايا ذات “الاهتمام المشترك”.

واستقبل أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الشهر الماضي، وفدا إماراتيا برئاسة مستشار الأمن الوطني الإماراتي طحنون بن زايد آل نهيان، حيث تبادل الجانبان وجهات النظر بشأن عدد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وفي 5 يناير/ كانون الثاني الماضي، جرى الإعلان في القمة الخليجية (العلا) الـ41 بالسعودية، عن توقيع اتفاق للمصالحة أنهى أصعب أزمة منذ تأسيس مجلس التعاون لدول الخليج العربية، عام 1981. وبدأت الدول في إعادة العلاقات وحركة الطيران وفتح الحدود، وعودة الزيارات والمباحثات الثنائية.

مشاركة