لماذا عليك ممارسة الرياضة بعد سن الخمسين عاماً؟!

0
97
60 عاماً

أثبتت دراسة جديدة ، أجراها الباحثين أن زيادة النشاط البدني أدى إلى انخفاض بنسبة 11 %، في خطر الإصابة بأمراض القلب بين الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 60 عاماً فما فوق، كما أنه وبالتناوب أدى وقف النشاط البدني إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 27%، كما أن النتائج تظهر أنه لم يفت الأوان بعد لبدء العمل بها.

كما أفادت الدراسة الصحية، أن التقدم في السن لا يمنحك تمريناً جيداُ، وبدلاً من ذلك ، وجد الباحثون أن زيادة النشاط البدني ، حتى في سنواتك الذهبية ، يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، ووجد الباحثون أن مستوى النشاط اللازم لتجربة هذه الفائدة كان مساوياً لحوالي ساعة واحدة في الأسبوع.

ووافق  طبيب القلب في مستشفى ميشين في جنوب كاليفورنيا الدكتور مايكل مياموتو،  قائلاً: “إنه يتماشى مع دراسات التدخلات العلاجية الأخرى التي تُظهر بوضوح أنه لم يفت الأوان بعد لتحسين الأشياء”. “يتماشى ذلك أيضًا مع الدراسات الأخرى حول التمرينات التي تُظهر بشكل خاص أنه حتى أولئك الذين يمارسون التمرينات في وقت لاحق من العمر سيرون فائدة سريرية.”

وخلال الدراسة البحثية، التي أجريت على أكثر من مليون شخص فوق سن 60، فوجد الباحثون إلى أكثر من مليون رجل وامرأة يبلغون من العمر 60 عاماً فما فوق قاموا بفحصين صحيين متتاليين من قبل الخدمة الوطنية الكورية للتأمين الصحي من 2009 إلى 2010 ومن 2011 إلى 2012.

حيث أنه وخلال كل واحد ، سئلوا أسئلة حول نمط حياتهم ومستوى النشاط البدني. قام الباحثون بحساب كمية المشاركين في التمرينات المعتدلة والقوية التي قام بها كل أسبوع وأي تغييرات بين الفحوصات الصحية.

وأظهرت الدراسة أن أكثر من 20 في المائة بقليل من كبار السن غير النشطين في الفحص الأول زادوا من نشاطهم البدني في الثانية. عانى هؤلاء الأشخاص من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 11 بالمائة.

ومن جهته فال طالب الدراسة الرئيسي في قسم العلوم الطبية الحيوية بجامعة سيول الوطنية للعلوم  كيوونج كيم، إن “لم نفاجأ بالنتائج التي توصلنا إليها ، حيث توقعنا فوائد ممارسة القلب والأوعية الدموية لممارسة التمرينات بين كبار السن”.

 

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here