“ما خفي أعظم” يكشف خفايا وشركاء شيتي حول أكبر فضيحة مالية إماراتية!

0
98
رجل الأعمال الهندي

تمكن برنامج “ما خفي أعظم” الذي يُبث عبر قناة الجزيرة، من الحصول على مستندات ووثائق وأدلة تعرض لأول مرة عبر الإعلام، تكشف أسرار وخفايا قضية هروب رجل الأعمال الهندي المستثمر الشهير بي آر شيتي من دولة الإمارات العربية المتحدة في فبراير/شباط الماضي، بعد أن تمكن من اختلاس مبلغ مالي ضخم من معظم البنوك الإماراتية، حيث كشفت التحقيقات الأولية عن تورط شخصيات سياسية إماراتية في عملية هروب الأموال.

وقد أجرى برنامج ما خفي أعظم الذي يقدمه الإعلامي الفلسطيني تامر المسحال، لقاءات خفية مع أشخاص على صلة مباشرة بقضية الاختلاس وشخصيات أجريت معها تحقيقات بخصوص القضية، وجاء التحقيق الذي حمل عنوان “شيتي وشركاؤه” في خضم استمرار تداعيات فضيحة هروب رجل الأعمال الهندي شيتي والتي خلفت خسائر في دولة الإمارات تفوق 7 مليارات دولار، وكشف التحقيق خفايا انهيار منظومة استثمارات واسعة كان يديرها شيتي لعشرات السنوات، خصوصاً  مجموعة “إن إم سي الصحية منها الصحية منها وذلك بعد عدم قدرة الدولة السيطرة على عدوى انتشار فيروس كورونا.

ويشار أن فضيحة هروب رجلة الأعمال الهندي أدت إلى تعريض عدد من البنوك والمصارف الإماراتية والأجنبية للإفلاس، كما وطرحت القضية جدلاً وتساؤلات واسعة حول كيفية هروب شيتي ومن هم شركاؤه الإماراتيين في القضية؟!، جميع تلك التساؤولات سيكشف الغطاء عنها خلال برنامج التحقيق الصٌحفي ” ما خفي أعظم” اليوم الأحد.

والجدير بذكره، أن مصدر أمني إماراتي مقرب من ولي إمارة أبو ظبي والحاكم الفعلي لدولة الإمارات العربية المتحدة الأمير محمد بن زايد، الذي رفض الإفصاح عن هويته لأسباب أمنية، كشف أن رجل الأعمال الهندي الملياردير بي آر شيتي والذي استولى على أكثر من 6 مليارات دولار من البنوك الإماراتية، لم يكن سينجح إلا بمساعد إحدى الشخصيات السياسية في البلاد، مشيراً إلى أن التحقيقات السرية أكدت تورط أحد أفراد آل زايد في عملية النصب التي تعد الأكبر في تاريخ الإمارات.

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here