محمد علي يعود للمشهد السياسي ويكشف تفاصيل نهب زوجة السيسي للمليارات

0
61
مراسي

عاد الفنان والمقاول المصري محمد علي إلى المشهد السياسي مرة أخرى، ليعلن عن معلومات تكشف للمرة الأولى عن مشروعات استثمارية كلفت مليارات الجنيهات المصرية تم تنفيذها بإشراف ورعاية الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بمنطقة مراسي ، التابعة لنظام الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، كما وضح سبب عودته للمشهد السياسي بعد غياب دام لأشهر.

خلال لقاء محمد علي مع برنامج “المسائية” على قناة الجزيرة مباشر، قال: إنه “حين كان ينفذ بناء قصر المعمورة أبلغه رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة آنذاك كامل الوزير، رغبة زوجة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في بناء قصر رئاسي في منطقة مراسي بمدينة العلمين شمال الجمهورية المصرية”.

وأعلن أن الشركة المقاولات التي كانت تتولى تنفيذ أحد المشاريع العقارية في مراسي لزوجة السيسي، هي شركة تابعة لدولة الإمارات العربية المتحدة، وأنها أهدت السيسي أرض تقدر بـ 5 آلاف متر مربع، وهذا الأمر لم يعجب سيدة مصر الأولى انتصار زوجة السيسي، وطالبت الشركة الإماراتية بمساحة أكبر تصل إلى ضعف المساحة لبناء أكبر قصر رئاسي في مصر.

وكشف مقاول الجيش السابق، أن الشركة الإماراتية رفضت بشكل مطلق رغبة زوجة السيسي، مما أثار غضبها، وهذا ما جعل عراب السيسي “في إشارة الى كامل الوزير” إلى عمل قصر في العلمين كل مصر تتفرج عليه.

وأردف محمد علي، قائلاً: إن “تولى بناء هيكل القصر، ووضع الخرسانات، وتكلف ذلك فقط نحو 200 مليون جنيه، قبل أن ينسحب من المشروع، فضلًا عن المجاملات الأخرى؛ كإهداء فندق للسيسي بملياري جنيه لأحد أصدقائه بينما تغرق البلاد في الديون”.

والجدير بذكره، أن رجل الأعمال والفنان المصري محمد علي،  عاد من جديد ليكشف عن الوثيقة التوافق المصري ، والتي أُعلن عنها في مؤتمر العاصمة البريطانية “لندن” يوم 20 نوفمبر الماضي، مؤكداً أن الوثيقة أعدها مجموعة من القوى الوطنية وذلك بهدف إسقاط الحكومة المصرية الحالية برئاسة عبد الفتاح السيسي، على غرار المقاطع المصورة السابقة التي هاجم بها السيسي وزوجته ونجله محمد ضابط المخابرات الحربية واتهمهم بالفساد المالي والأخلاقي في الدولة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here