مصدر سوداني يكشف عمل لجان فنية سرية حول ملف سد النهضة!

0
115
اللجان الفنية

في خضم التراشق الإعلامي المصري الإثيوبي حول أزمة ملف سد النهضة وقرار ملء الخزان، يأتي صمت الحكومة السودانية، حيث يوماً بعد يوم من زيادة حدة التوتر بين مصر وإثيوبيا يتبين بأن السلطات السودانية كانت منذ البداية على قرب من أعمال إنشاءات وتصاميم سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا على بعد ما يقارب الـ 20 كيلومترا من حدوده الشرقية للبلاد، وكشف عضو كان يعمل في إحدى اللجان الفنية ومطلع على ملف الأزمة بالكامل بأن السودان اتخذت موقف الحياد حتى تأمن المخاطر وتستعد لجني الفوائد”.

ويشار أنه، منذ أكثر من ست سنوات أنشاء الرئيس السوداني المعزول عمر البشير لجان سودانية عملها الشاغل يكون بعيداً عن الأضواء الرسمية وتعمل في صمت للوقوف على كل الجوانب المتعلقة بأزمة سد النهضة، وأفاد عضو اللجنة الفنية بأن تلك اللجان زارت موقع تشييد السد مراراً وقدمت النصائح تلو النصائح للفريق المفاوض.

ولا زالت اللجان الفنية السودانية تعمل بصمت حتى بعد سقوط النظام السياسي السابق برئاسة عمر البشير، واستمر عمل تلك اللجان الفنية بشكل سري لتقديم احدث المستجدات الأمنية حول أثار تفاقم الأزمة بين السلطات المصرية والإثيوبية، ولكن الجديد في الأمر أن اللجان بدأ عملها يخرج إلى النور وأصبحت تعمل بشكل علني بحجة أن أعضاءها كان محرماً عليهم الحديث بتعليمات مباشرة من الرئيس المعزول، في ظل المفاوضات بين إثيوبيا والسودان ومصر.

وفي خضم تدهور الأوضاع الأمنية في ملف أزمة سد النهضة، ومع اقتراب موعد إعلان الحكومة الإثيوبية عن بدء ملء سد النهضة الإثيوبي انتقل النزاع المائي إلى مجلس الأمن الدولي، وذلك فور تقديم وزير الخارجية المصري سامح الشكري مذكرة قرار للمناقشة، في حين حذرت الحكومة الإثيوبية من أن هذا الإجراء سيزيد من صعوبة الحل.

وبدوره، أكد وزير الخارجية في الحكومة المصرية سامح شكري إن بلاده قدمت مسودة مذكرة لقرار ملف أزمة سد النهضة، ليتم مناقشته من قبل أعضاء مجلس الأمن الدولي بشأن قرار الحكومة الإثيوبية عن بدء ملء سد النهضة، مشيراً إلى أن المسودة تتفق مع نتائج اجتماع مكتب الاتحاد الأفريقي.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here