مصر : وفاة الوزير السابق صفوت الشريف أحد أشهر رجال مبارك

33
وفاة صفوت الشريف بالكورونا

أفادت وسائل إعلام مصرية، اليوم الخميس، وفاة صفوت الشريف رئيس مجلس الشوري المصري الأسبق ووزير الإعلام المصري، وأحد أبرز رجال الرئيس المصري الراحل حسني مبارك، وذلك بعد إصابته بفيروس كورونا.

وكانت وسائل إعلام مصرية قد أفادت في الثاني من يناير الحالي، بأن صحة وزير الإعلام المصري الأسبق صفوت الشريف، قد تدهورت بعد إصابته بفيروس كورونا.

تولى الشريف منصب الأمين العام للحزب الوطني المنحل،  واللاعب السياسي المخضرم لنظام مبارك قبل ثورة يناير.

وأكدت أسرة الشريف وفاته في تصريحات صحفية بأنه عانى من سرطان الدم وتم نقله في الأيام الأخيرة إلى مستشفى وادي النيل، بعد أن تدهورت حالته الصحية.

وقد ولد السياسي المصري في، 19 ديسمبر 1933، وحصل على درجة البكالوريوس في العلوم العسكرية، وكان أحد ضباط المخابرات العامة في ستينيات القرن الماضي.

وكان الشريف عضوًا مؤسسًا بالحزب الوطني، في عام 1966، وتقلد عددًا من المناصب داخل الحزب، أبرزها الأمين العام لمدة قاربت الـ10 سنوات، وتقلد منصب وزير الإعلام، ورئيس مجلس الشورى، فضلًا عن رئاسة الهيئة العامة للاستعلامات.

نقلت صحيفة “اليوم السابع” عن نجل رئيس مجلس الشورى الأسبق صفوت الشريف، تفاصيل الساعات التي سبقت وفاة والده، ونفيه الرواية بشأن كورونا.

وأوضح إيهاب صفوت الشريف نجل رئيس مجلس الشورى المصري الأسبق، أن صفوت الشريف كان يعاني من سرطان الدم منذ 6 سنوات، وعاودته آلام المرض قبل عدة أيام، وجرى نقله إلى مستشفى وادى النيل يوم السبت الماضى، لتلقى العلاج، لافتا إلى أن والده توفى مساء أمس الأربعاء، ونفى في الوقت ذاته ما تردد عن إصابته بفيروس كورونا.

وأفاد إيهاب صفوت الشريف بأن  جثمان والده سيشيع من أحد مساجد القاهرة ظهر اليوم الخميس.

ويعد صفوت الشريف أحد أحد الأعضاء المؤسسين في الحزب الوطني الديمقراطي المصري عام 1977، وشغل منصب الأمين العام للحزب بين عامي 2002 – 2011.

وفاة الرئيس المصري الأسبق محمد حسني مبارك عن عمر 91 عاماً

مشاركة