من هم الأكثر عرضه للإصابة بوباء كورونا القاتل النساء أم الرجال؟!

0
115
وباء كورونا المستجد

وفق الإحصائيات الطبية الرسمية العالمية، وجد أن وباء كورونا المستجد القاتل ، كان في بدايته  يصيب الرجال أكثر من النساء، ولكن مع انتشاره وتفشيه في أكثر من 200 دولة ليصبح وباء عالمي، أصبحت النساء هم المعروضين للإصابة بنسبة كبيرة إذ أصبحوا هي الخاسر الأكبر من وباء كورونا المستجد القاتل ، (كوفيد_19).

وبحسب البيانات التي أصدرتها منظمة الصحة العالمية، حول الأسباب التي تقف وراء إصابة النساء بـ وباء كورونا المستجد القاتل بشكل أكبر من الرجال، بحيث أنهم يتحملن وطأة الاضطراب الاجتماعي والاقتصادي بنسب مضاعفة مقارنة بالرجال.

وأظهرت دراسة طبية حديثة، أجراها المركز الصيني لمكافحة الأمراض ، على أكثر من 44.600 حالة مصابة ب، وباء كورونا المستجد القاتل، بأن معدل وفيات الرجال في بداية تفشي  الوباء كان 2.8% مقارنة بنسبة 1.7% للنساء، ولكن سرعان ما تغير النسب لأسباب أخرى، بحيث أصبح وباء كورونا المستجد القاتل يؤثر بشكل أكبر على النساء.

والسبب الأول وراء زيادة نسبة تعرض النساء لخطر الإصابة بـ وباء كورونا المستجد القاتل، أن أعدادهم مضاعفة بأعداد الرجال العاملين في مجال الرعاية الصحية حول العالم، بحيث أن منظمة الصحة العالمية، قالت: إن” نسبة النساء العاملين في قطاع الرعاية الصحية والاجتماعية بنسبة 70% في 104 دول، وهذا يضعهن في مواجهة الإصابة بالوباء الحالي، رغم أن دخل النساء أقل من الرجال بنسبة 11% في المجال ذاته”.

أما السبب الأخر الذي يجعل النساء هم الأكثر عرضه للإصابة بوباء كورونا القاتل، هو الرعاية غير مدفوعة الأجر، فبحسب منظمة العمل الدولية، فإن النساء يؤدون معظم أعمال الرعاية غير مدفوعة الأجر في العالم،  بحيث إن النساء يؤدين ما نسبته 76.2% من إجمالي ساعات عمل الرعاية غير مدفوعة الأجر، أي أكثر من الرجال بثلاثة أضعاف. ويرتفع هذا الرقم في آسيا والمحيط الهادي إلى 80%.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here