ميسي قاب قوسين من “نادي الألف” بإنجاز غير مسبوق في تاريخ كرة القدم

0
275

أصبح اللاعب والنجم الأرجنتيني وقائد نادي برشلونة الإسباني والمنتخب الأرجنتيني ليونيل ميسي ، قاب قوسين أو أدنى من دخول نادي الألف وذلك بعد قيامه بتسجيل وصناعة الأهداف بطريق غير تقليدية وبإنجاز غير مسبوق في تاريخ كرة القدم على مستوى الدوريات الخمس الكبرى في العالم.

حيث بدأ النجم ليونيل ميسي مسيرته الرياضية مع فريقه برشلونة موسم 2004- 2005، بصورة خفيفة فتمكن فقط من تسجيل هدف واحد وصنع أخر طيلة الموسم، في حين أن بعض المحللين الرياضيين وصفوه باللاعب الباهت وذلك بسبب ضعف جسده وصغره وقصر قامته

إلا أن النجم الارجنتيني الآن وبعد 16 عاماً أصبح أقرب اللاعبين من دخول نادل الألف بإنجاز غير مسبوق في تاريخ كرة القدم، فإن موسم 2011- 2012 حمل له الكثير حيث سمي هذا الموسم بالموسم الذهبي له، وذلك بمساهمته 102 هدف حيث سجل 72 هدفاً في مرمى الخصوم في جميع المسابقات وقام بصناعة 39 هدفاً، ثم تلا ذلك موسم 2014- 2015 والذي نجح وقتها في مساهمة فريقة في تسجيل 85 هدفاً حيث سجل 58 وصنع 27، في حين أن الموسم الحالي المتوقف وصل رصيده به 40 بمعدل 24 هدفاً وصنع 16، ومن المتوقع أن يتم استئناف اللاعب خلال الشهر المقبل.

وعلى اختلاف المواسم والمسابقات المحلية والقارية  التي لاعب بها، وباحتساب جميع الأهداف التي سجلها وصنعها اللاعب والنجم الارجنتيني وهو يرتدي قميص نادي برشلونة، فيصل مجموعة الأهداف التي أهداها النجم لناديه إلى 874 هدفاً مسجلاً 627 هدفاً وصنع 247 أخرين، وبذلك بات ليونيل ميسي أقرب لاعب لنادي الآلف على مستوى تاريخ كرة القدم

أما مع المنتخب الأرجنتيني فصام ميسي في عامه الأول (2004-2005) عن التسجيل وصناعة الأهداف، وكانت أفضل أعوامه مع منتخب التانغو وفي المحصلة ساهم ميسي مع منتخب بلاده بـ112 هدفا (سجل 70 وصنع 42) على النحو التالي:

2011-2012: 13 هدفا

2012-2013: 12 هدفا

2015-2016: 13 هدفا

 

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here