نتنياهو: انتصاري في الانتخابات لم يكن بالأمر السهل.. و سأنفذ وعودي!

0
127
الانتخابات العامة

احتفل رئيس وزراء حكومة دول إسرائيل بنيامين نتنياهو فجر اليوم الثلاثاء بما وصفه الانتصار الأكبر في الانتخابات العامة البرلمانية، حيث فإن استطلاعات الخروج  الخاصة بالناخبين وضعته في موقف قوي جداً لتشكيل الحكومة الجديدة المقبلة، وبحسب مصادر إعلامية إسرائيلية فإن الانتصار الكبير لنتنياهو ساعدة في مواجهة الاتهامات الخاصة بالفساد، في حين اعترف منافسه الأقوى رئيس حزب “أزرق أبيض” بيني غانتس بـ”خيبة الأمل”.

وفور صدور نتائج الانتخابات العامة البرلمانية الإسرائيلية، وفوز بنيامين نتنياهو، خرج بمؤتمر صٌحفي يدعو من خلاله حلفاءه من قيادات زعماء المعسكر اليميني لبدء العمل من اليوم على تشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة المقبلة، والتي تعد المرة الثالثة على مدار أقل من عام.

وقال رئيس وزراء حكومة دول إسرائيل ، في خطاب لأنصاره وللشعب الإسرائيلي نقلته جميع القنوات التلفزيونية الإسرائيلية، إن ” هذا النصر الليلة الذي فاق كل التوقعات أكبر من نصر عام 1996، لقد واجهنا كل القوى التي قالت عهد نتنياهو ولى وانتهى، وأن هذا النصر الليلة الذي فاق كل التوقعات أكبر من نصر عام 1996، لقد واجهنا كل القوى التي قالت عهد نتنياهو ولى وانتهى”.

وأضاف أن فوزه في الانتخابات العامة البرلمانية “الكنسيت” لم يكن بالأمر الأهين، وأنه كان صعباً للغاية، مشيراً على زعمه لتشكيل حكومة جديدة قوية وقومية، بحيث أن فوز  بنيامين نتنياهو جاء خلافاً لكافة التوقعات، ووفق مصدر مقرب من رئيس وزراء، أن حان الوقت لإنهاء جولات الانتخابات العامة والعمل على تشكيل حكومة جديدة قومية وقوية بشكل فوري.

وتابع خلال المؤتمر الصٌحفي، قوله: إننا “سننفذ وعودنا الانتخابية وعلى رأسها الشروع فورا بضم غور الأردن والمستوطنات بالضفة الغربية، وانتقلنا من بيت إلى بيت ومن شارع إلى شارع وجُبنا البلاد بطولها وعرضها، والتقينا مواطني دولة إسرائيل، حيث كان لا بد أن نقنع البعض وننقل لهم عدوى حماسنا”.

والجدير بذكره، أن أنصاره، وعٌقب انتصاره وأثناء خطابه يهتفون ويغنون بـ “بيبي ملك إسرائيل يبقى حيا”.

 

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here