نشطاء يمنيون يطلقون وسم #الإماراتيين_الصهيونية لإدانة جرائم أبوظبي في الدول العربية

0
103
#الإماراتيين_الصهيونية

أطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي وبالشراكة مع شركة تويتر ما يعرف بعلامة التجزئة “وسم” #الإماراتيين_الصهيونية ، وذلك لإدانة جرائم أبوظبي ودورها العدواني في نشر الفوضى والتخريب في الدول العربية والإسلامية.

ساهم المواطنون اليمنيون والليبيون وغيرهم من الجنسيات العربية في التعبير عن آرائهم من خلال العلامات المذكورة أعلاه ، وسط إجماع على إدانة سياسات دولة الإمارات العربية المتحدة وانتهاكاتها.

وسلطت شركة تويتر خلال  وسم #الإماراتيين_الصهيونية، الضوء على أن دولة الإمارات العربية المتحدة هي واحدة من أسوأ الدول على الإطلاق في تعاملها مع الشعوب العربية والإسلامية واحتقارها لها ، ومحاولة فرض حكام تلك الدول الموالية لهم لتنفيذ أجندتهم الاستعمارية.

وأشاروا إلى أن بصمات تدمير الإمارات العربية لا تحتاج إلى أدلة ، فهي موجودة في اليمن وسوريا وليبيا والسودان، مبررين أن استخدام هاشتاج #الإماراتيين_الصهيونية هو لتدخلها غير القانوني في شؤون الدول العربية لخدمة أجندات إسرائيلية.

في حين كشفت منظمات حقوق الإنسان الدولية، أن دولة الإمارات العربية المتحدة تنتهج أساليب متنوعة من القمع والانتهاكات غير الإنسانية، وذلك ضمن حملة الاعتقالات الواسعة لمئات الشخصيات السياسية والحقوقية وكذلك المعارضين والمدونين، وجاء ذلك بالتزامن مع الوقت الذي يزعم فيه ولي إمارة أبو ظبي والحاكم الفعلي للإمارات محمد بن زايد أن النظام السياسي قائم على التسامح، وعلى غرار ذلك أطلق النشطاء وسم #الإماراتيين_الصهيونية للحد من جرائم أبو ظبي في المنطقة

وأشارت المنظمات الإنسانية، أن الإمارات السبعة تتبنى شعارات التسامح ولا زالت تروج لتلك المصطلحات الزائفة عبر الوسائل الإعلامية الموالية لها، ضمن حملة الترويج الإعلامي للعام الجاري، ولكن ما ثٌبت هو عمليات القمع والجرائم والانتهاكات الإنسانية غير القانونية في داخل الإمارات وخارجها.

والجدير بذكره، أن ولي إمارة أبو ظبي والحاكم الفعلي لدولة الإمارات العربية المتحدة، يدعم الميلشيات الإرهابية المسلحة بالمال والأسلحة بهدف نشر القتل والدمار والحرب الأهلية في الدول العربية والإسلامية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here