نواف الأحمد الجابر الصباح أميراً للكويت بعد رحيل الأمير صباح الأحمد الصباح

108
نواف الأحمد الجابر الصباح
نواف الأحمد الجابر الصباح

أعلن مجلس الوزراء الكويتي الثلاثاء الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أميرا للبلاد، وذلك بعد ساعات من إعلان وفاة الشيخ صباح الأحمد الصباح.

وعقد مجلس الوزراء اجتماعا استثنائيا إثر وفاة الشيخ صباح، ونعى في بيان صادر عنه أمير البلاد الراحل.

والذي توفي في الولايات المتحدة؛ حيث كان يتلقى العلاج هناك، وأعلن الحداد عليه 40 يوما.

وقال بيان مجلس الوزراء إنه ”عملا بأحكام الدستور والمادة الرابعة من القانون رقم 4 لسنة 1964 في شأن أحكام توارث الإمارة، فإن مجلس الوزراء ينادي بولي العهد الشيخ نواف أميرا لدولة الكويت“.

وتنص المادة المذكورة على أنه ”إذا خلا منصب الأمير نودي بولي العهد أميرا.

فإذا خلا منصب الأمير قبل تعيين ولي العهد، مارس مجلس الوزراء جميع اختصاصات رئيس الدولة لحين اختيار الأمير بذات الإجراءات التي يبايع بها ولي العهد في مجلس الأمة وفقا للمادة الرابعة من الدستور.

ويجب أن يتم الاختيار في هذه الحالة خلال ثمانية أيام من خلو منصب الأمير“.

ولد الشيخ نواف يوم 25 يونيو 1937 في مدينة الكويت، وهو النجل السادس لحاكم الكويت العاشر الشيخ أحمد الجابر المبارك الصباح.

والذي حكم الكويت من العام 1921 ولغاية العام 1950.

ودرس الشيخ نواف في مدارس الكويت المختلفة، وهي مدارس حمادة، وشرق، والنقرة.

ثم في المدرسة الشرقية، والمباركية، وواصل دراساته في أماكن مختلفة من الكويت.

والشيخ نواف متزوج من شريفة سليمان الجاسم، وله 4 أولاد، وبنت، هم: أحمد وهو الأكبر، ثم فيصل، وعبدالله، وسالم، وشيخة.

المناصب الرسمية

يشغل الشيخ نواف منصب ولي العهد منذ 14 عامًا، عندما عينه الأمير الراحل الشيخ صباح في المنصب بعد أيام من تقلده سدة الحكم في البلاد في العام 2006.

وقبل وصوله إلى ثاني أرفع منصب في البلاد، تدرج الشيخ نواف على مدى 6 عقود تقريبًا في المناصب الحكومية.

وبينها وزارات: الداخلية، والدفاع، والشؤون الاجتماعية، والعمل.

وبدأ الشيخ نواف عمله السياسي محافظًا لحولي في العام 1962، وظل في منصبه ذلك لمدة 16 عامًا.

ثم أصبح وزيرًا للداخلية في العام 1978، ووزيرًا للدفاع في العام 1988.

المصدر / الوطن الخليجية

SHARE