السلطات المحلية تنهي حالة تمرد مدير أمن سقطرى المُقال المدعوم إماراتياً

0
61
الرجدهي

قال مطلع في السلطات المحلية التابعة لمحافظة سقطرى اليمنية، مساء أمس الثلاثاء، إن التمرد والانقلاب الذي قاده مدير أمن المحافظة المُقال على الرجدهي أنتهى، وفي الجهة المقابلة، أكد وزير خارجية الحكومة اليمينة محمد عبد الله الحضرمي، أن حكومة بلاده تشيد بجهود السلطات العليا في المملكة العربية السعودية، التي تريد إنهاء حالة الفوضى وإنهاء حالة التمرد الذي تقوده قوات المجلس الانتقالي الجنوبي في بعض المحافظات الجنوبية اليمنية.

وكشف المصدر ذاته، أن السلطات المحلية أمرت بتسلم إدارة جهاز الأمن الى فائز سالم طاحس، مشيراً أنه من صباح اليوم وهو يمارس مهامه وصلاحياته الموكلة له، وجاء ذلك بعد أيام قليلة من تمرد مسؤولين يعملون تحت وصاية المدير المُقال الرجدهي ، وبعض المسلحين من قوات الحزام الأمني المدعومة من قبل السلطات الإماراتية.

ويشار أن، تسلم فائز سالم طاحس مهامه إدارة الأمن الجديد، جاءت بعد وساطة دولية سعودية بالتعاون مع السلطات المحلية اليمنية في محافظة سقطرى.

ووفق لمصدر أمني مطلع، رفض الكشف عن هويته لأسباب أمنية، قال إن مدير الأمن المُقال الرجدهي ، أعطى أوامره لبعض قادة وجنود المؤسسة الأمنية بالتمرد التام بعد إقالته، حيث كما تحالفوا مع قوات الحزام الأمني المدعومة إماراتياً، واقتحموا مراكز الشرطة الرئيسية في مدينة حديبو، واستمر ذلك الى حين تدخل الوساطة الدولية السعودية وإنهاء حالة التمرد.

وفي الجهة المقابلة، غرد وزير الحكومة اليمنية محمد عبد الله الحضرمي، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، قائلاً: ” أن حكومة بلاده تشيد بجهود السلطات العليا في المملكة العربية السعودية، التي تريد إنهاء حالة الفوضى وإنهاء حالة التمرد الذي تقوده قوات المجلس الانتقالي الجنوبي في بعض المحافظات الجنوبية اليمنية”.

وأضاف، أن بلاده كانت ولا زالت حريصة على إنجاز الحوارات التفاوضية وإنجاحها بشكل جدي، مع كافة المحددات التي تراعي الوحدة والسيادة الوطنية لليمن، مع إمكانية دمج التشكيلات العسكرية المتواجدة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here