الجيش المصري: بدء مناورات الموج الاحمر1 للمهام المشتركة

0
9

القاهرة- أعلن الجيش المصري، بدء مناورات “الموج الأحمر1” في المياه الإقليمية السعودية، بهدف “الاستعداد لتنفيذ أية مهام مشتركة تحت مختلف الظروف بالبحر الأحمر”.

وقال الجيش في بيان الثلاثاء، “بدأت فعاليات التدريب البحري (الموج الأحمر-1) بمشاركة مصر والسعودية والأردن وجيبوتي والسودان واليمن، والذي يستمر لعدة أيام (لم يحددها)”.

وأكد الجيش المصري وصول عدد من الوحدات البحرية في بلاده، للمشاركة في تنفيذ التدريب البحري “الموج الأحمر-1” بالمياه الإقليمية السعودية في البحر الأحمر، بهدف “الاستعداد لتنفيذ أية مهام مشتركة تحت مختلف الظروف”.

وأشار البيان إلى أن التدريب يشمل “قيام العناصر المشاركة بتخطيط وإدارة أعمال قتال بحرية مشتركة لصقل مهارات القادة والضباط وتبادل الخبرات، بما يساهم في رفع الكفاءة القتالية للقوات المشاركة”.

وفي وقت سابق، نقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، عن قائد الأسطول الغربي السعودي (مقره جدة) صقر الحربي، قوله إن “التدريب العسكري المشترك يستمر حتى الخميس المقبل”.

وحسب المصدر ذاته، يأتي التدريب بهدف “تعزيز الأمن البحري للدول المطلة على البحر الأحمر، وحماية المياه الإقليمية، وتعزيز التعاون العسكري وتبادل الخبرات القتالية”.

وفي 12 ديسمبر/ كانون أول 2018، أعلنت الرياض، بمشاركة الدول ذاتها، إنشاء كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن، لتعزيز التعاون السياسي والاقتصادي والأمني على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وعادة ما وجهت السعودية ودول بالمنطقة اتهامات لإيران بتهديد الملاحة في البحر الأحمر، وهي تهم غالبا ما تنفيها طهران التي تشهد علاقاتها توترا حادا مع دول بالخليج لاسيما الرياض وأبوظبي.

وصفت السلطات المصرية، العام المنصرم 2018، بأنه “عام احتضار الإرهاب”، مشيرةً أنه شهد “8 عمليات إرهابية هزيلة” مقابل 222 عملية في 2014.

جاء ذلك في تقرير لهيئة الاستعلامات التابعة للرئاسة، المعنية بالتواصل مع الإعلامي الأجنبي، نشرته صحيفة “الأخبار” المملوكة للدولة الثلاثاء، بعد أيام من استهداف حافلة سياحية أسفر عن مقتل 3 سياح فيتناميين ومرشد سياحي مصري غربي القاهرة.

ومعلقًا على حادثة الحافلة، أوضح التقرير أن “الإرهابيين يحتفلون بأعياد رأس السنة على طريقتهم الخاصة بسفك الدماء”.

ومنذ فبراير/شباط 2018، ينفذ الجيش عملية عسكرية عبر تدخل جوي وبحري وبري وشرطي، لـ”مواجهة عناصر مسلحة شمالي ووسط سيناء، ومناطق أخرى بدلتا مصر (شمال)، والظهير الصحراوي غرب وادي النيل”.

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here